خديعة الكيماوي. اعترافات آخر السفراء الروس في العراق في عهد صدام حسين. (الحلقة الثانية)

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/658637/

في الحلقة الثانية يتحدث السفير الروسي لدى العراق في عهد الرئيس صدام حسين فلاديمير تيتورينكو عن أسباب عدم اجتياح العراق والتخلص من نظام صدام حسين بعد شن عملية عاصفة الصحراء وتحرير الكويت عام 1991 كما يبين أسباب حاجة الأمريكيين إلى صدام ونظامه طوال هذه الفترة وحتى الغزو الأمريكي للعراق سنة 2003.  من جهة أخرى يكشف السفير تيتورينكو الحيل التي بدأ يلجأ إليها كبير المفتشين عن أسلحة الدمار الشامل في العراق ريتشار باتلر وفريقه لتمديد العقوبات الاقتصادية المفروضة على العراق ، ولكن دون أن يؤثر الأمر بشكل حاسم على مصير النظام العراقي. ويبدأ  السفير الحديث عن قصة "التلاعب" بملف الأسلحة الكيماوية المزعومة.