تركيا ومستقبل الإسلام السياسي بعد أحداث مصر

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/658592/

أصبحت تنحية الرئيس المصري محمد مرسي عن السلطة والإجراءات الشديدة اللاحقة للسلطات الجديدة تجاه "الأخوان المسلمون" وأنصارهم، أصبحت مفاجأة غير سارة بالنسبة للنخبة الحاكمة في تركيا، وبخاصة على خلفية العلاقات المتوترة للغاية بين رئيس الوزراء أردوغان والنخبة العسكرية التركية.

فهل تمكن أردوغان خلال فترة وجوده في السلطة من تقليل دور الجنرالات لحد ملموس في المؤسسة السياسية في البلاد؟ وهل يَعتبرهم  حزب العدالة والتنمية الحاكم خطرا على سلطته؟ هل يمكن تكرار السيناريو المصري في تركيا بشكل ما؟ وهل أن مقياس نجاح الإسلام السياسي يكمن فعلا في التنمية الاقتصادية المستديمة؟