ذكرى النصر .. فرح ودموع

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/658196/

 كانوا جميعاً فى سن العشرين عندما عصفت الحرب بأحلامهم فى المستقبل . غيرت خططهم ووضعت الوطن فى المقام الأول ! لم يفكروا فى أنفسهم ، بل دافعوا عن وطنهم . وفى الوقت نفسه دافعوا عن البشرية جمعاء وحموها من الطاعون " البنى " للقرن العشرين – الفاشية " . فى سبيل الوطن ، فى سبيل ستالين ! " بهذه الكلمات مضوا إلى القتال وسقطوا برصاص الغزاة الفاشست " !

 أكثر من عشرين مليون مواطن سوفيتى لقوا حتفهم فى الحرب العالمية الثانية . كيف يمكن تصور ذلك ؟ عشرون  مليون شخص هم عدد سكان سورية . عشرون مليون شخص هم عدد سكان اليمن . عشرون مليون شخص هم لبنان ، الأردن ، عمان وليبيا مجتمعة . أقفرت البيوت وتيتم الأطفال ، المجد والخلود لأبطال الحرب . كم بقي منهم على قيد الحياة؟

// 26.06.2018 по тикету 15478
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

العراق على صفيح ساخن.. نار الاحتجاجات تحيط بشركات النفط وتنتقل من مدينة لأخرى