خبيرة امريكية : حادث بوسطن سيزيد من حدة "الاسلاموفوبيا" في الولايات المتحدة

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/658181/

في هذه الحلقة من "حديث اليوم"، يسعدنا ان نلتقي بالسيدة جيسلين راداك، المحامية، والمستشارة السابقة في وزارة العدل الامريكية التي أوردت رأيها بصدد التفجيرين في بوسطن واصداء هذا الحادث في المجتمع الامريكي. وحسب قولها فان توجيه الاتهام الى الجاني فورا باستخدام سلاح الدمار الشامل هو شئ غير معقول. وربما ان السبب هو في كونه مسلما وينتمي الى الجهاديين الاسلاميين. ويأتي هذا ضمن  شيوع ما يسمى رهاب الاسلام "الاسلاموفوبيا" في بعض الاوساط الامريكية. فقد ارتكبت أفعال ارهابية في الولايات المتحدة من قبل غير مسلمين ولم توجه اليهم تهمة الارهاب . وجدير بالذكر ان بعض وسائل الاعلام كانت تخلط بين الشيشان والتشيك ثم ربطت القضية بروسيا باعتبار ان المتهمين من أصول شيشانية بالرغم من جنسيتهما الامريكية وأصغرهما جاء الى الولايات المتحدة وكان عمره ثلاث سنوات. وفي  أغلب الظن ان هذا الحادث سيزيد من موجة رهاب الاسلام في الولايات المتحدة . وبرأيها ان اجهزة الأمن الامريكية قد فشلت في كشف العملية الارهابية مسبقا بالرغم من ان الدولة انفقت على الأمن حوالي 700 مليار دولار .

المزيد من التفاصيل في برنامج " حديث اليوم"