تركيا وإسرائيل.. إدارة التحالف والخصومة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/658148/

تسبب رفض إسرائيل تقديم اعتذار رسمي لتركيا على احتجاز السفينة "مرمرة" ومقتل مواطنين أتراك عام 2010 بأزمة حادة كانت ستؤدي إلى قطيعة كاملة بين أنقرة وتل أبيب. إلا أن الأوضاع الدرامية التي تجتاح المنطقة وأزمةَ سورية التي تزداد ضراوة يوما بعد يوم، جعلت إسرائيل تسعى لإعادة المياه إلى مجاريها مع تركيا. فقدم رئيس الوزراء نتانياهو اعتذاره.

أما بطولة الوسيط فأداها الرئيس الأمريكي باراك أوباما.

فهل ستتمكن إسرائيل وتركيا من سد الثغرة السياسية والاقتصادية بينهما؟

وهل ستكون الأزمة السورية الدافع الحقيقي فعلا لإعادة تطبيع العلاقات بين الدولتين؟ وكيف يؤثر التقارب الجديد القديم بين الحليفين اللدودين على المنقطة ككل؟

مباشر.. عشرات الآلاف من أنصار صالح يتجمعون في صنعاء في ذكرى تأسيس حزب المؤتمر الشعبي العام