ميهمان برست: مفاوضات ایران مع السداسية معقده ولدى الدول الغربیه اهداف سیاسیه

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/658010/

ضيف هذه الحلقة من برنامج "حديث اليوم" هو رامين ميهمان برست المتحدث باسم الخارجیه الایرانیه ويتناول الحديث معه مختلف المسائل الخاصة بالشأن الإيراني والوضع في المنطقة بشكل عام.

س- السید علی اکبر صالحی وزیر الخارجیه الایرانی زار موسکو، فماذا استهدفت الزیاره وکیف تنظرون الی علاقتکم مع روسیا ؟

ان العلاقات بین الجمهوریه الاسلامیه الایرانیه وروسيا الفيدرالية هی علاقات استراتیجیه ونحن لدینا علاقات منتظمه ومتواصلة علی کافه المستویات السیاسیه والاقتصادیه والثقافیه. وقد انشأنا لجنه اقتصادیه مشترکه بين البلدين حیث عقدت اجتماعها العاشر فی موسکو موخرا. وتراس الجانب الایرانی وزیر الخارجیه الدکتور علي اكبر صالحی وعن الجانب الروسی وزیر الطاقه. وتم التوقیع علی عده وثائق جدیده فی مجالات البیئه وفي مجال التعاون على مستوى المحافظات فی البلدین. كما ناقش الطرفان ایضا ابعاد هذا التعاون والیات تطویره وتوسيعه لا سیما فی المجال الاقتصادی،  بالاضافة الى رفع مستوی التبادل التجاری بین طهران وموسكو.

 س- دعوتم موسکو للاستثمار فی حقول النفط الایرانیه من اجل رفع طاقتکم الانتاجیه فکیف وجدتم التفاعل مع هذه الدعوة؟

کما تعلمون ان الجمهورية الاسلامية تمتلك ثانی اكبر احتیاط للغاز فی العالم. وهی  ايضا رابع دوله فی العالم من حیث المخزون النفطی. وبشکل عام یمکن القول ان ایران ربما تمتلك اکبر احتیاطی فی العالم فی مجالی النفط والغاز. ومن الطبیعی

في سبيل تطویر هذا القطاع ومن خلال الخطط الموضوعه ان نتفاوض ونتواصل مع عدة دول لاطلاق مشاریع مختلفه في مجال الاستثمار في مجال الطاقة. وبالتاکید ان روسیا تتمتع بقدرات وامکانيات جیده فی هذا المضمار. واذا ظهرت رغبه فی العمل بهذه المشاریع فیمکننا متابعتها والتفاوض معها بشانها .

س- مرشد الثوره الایرانیه دعا الی نزع السلاح النووی من کل العالم، مجددا موقف ایران بعدم رغبتها الحصول علی السلاح النووی. فعلی ماذا یرتکز الغرب فی اتهامه لایران ؟

المسؤولون الایرانیون اعلنوا مرارا انهم یعارضون  کل انواع اسلحه الدمار الشامل والسبب الرئیسی ان عقائدنا تمنع ذلک. لان اسلحه الدمار الشامل تعرض الابریاء للخطر، لهذا نحن نعارض ای تصنیع او امتلاک لای نوع من هذه الاسلحه وقد تابعنا هذا الموضوع ای نزع اسلحه الدمار من خلال عدة لجان. وعقدنا العدید من المؤتمرات الدولیه فی ایران لمناقشه هذه القضیه. واقترحنا ان تکون منطقه الشرق الاوسط خالیه من الاسلحه النوویه، لکن للاسف فان امیرکا هی التی تمانع وتقف ضد هذا المشروع وذلک خدمه للکیان، الصهیونی النظام الوحید الذی ینتهک القوانین. ونحن موقفنا واضح تماما عبر عنه قائد الثوره الاسلامیه مرارا من خلال اصداره فتوی شرعیه تحرم استعمال الاسلحه الذریه. لکن الامیرکیین ما زالوا یثیرون هذه القضیه. هم یقولون ان لدیهم قلقا من ان یکون لایران نشاطات نوویه عسکریه فی المستقبل. وانا اقول لهم اذا کانت هذه المخاوف حقیقیه فهی تنطبق على اي بلد فی العالم. نحن نعتقد انهم اذا اعترفوا بحقوقنا التی تسمح بامتلاک برنامج نووی للاغراض السلمیه فنحن جاهزون للتعاون من اجل ازاله هذه المخاوف لدی الطرف الاخر انطلاقا من قواعد یتم الاتفاق علیها بین الج .

س- تحدثت بعض المصادر الغربیه عن حضور علماء ایرانیین للتجربه الذریه التی قامت بها کوریا الشمالیه فما هی حقیقه هذا الکلام ؟

لا .. نحن ننفی ذلک تماما.  واعتقد ان هذا الکلام هو نوع من الدعاية الاعلامية والحملة التی یقودها الغرب

ويروج لها بهدف تضلیل الرای العام العالمي بشان الجمهورية الاسلامية . نحن لا نومن بالاسلحه الذریه وبكافة اسلحة الدمار الشامل  . ولا یوجد ای نشاط او تعاون لای مواطن او مسؤول او متخصص ایرانی مع ای طرف اخر فی هذا الاطار . واعتقد ان افضل وسیله لمکافحه انتشار الاسلحه النوویه ان یبدا الغرب بتدمیر ما یمتلکه من تلک الاسلحه لان العالم الیوم بامس الحاجه الی السلام . والاسلحه الذریه الموجوده لدی الغرب تشکل اکبر تهدید للبشریه .

س- لم تکن هناک نتائج ملموسه فی الزیاره الاخیره التی قام بها وفد الوکاله الدولیه للطاقه الذریه الی طهران. فما الذی تنتظرونه للخروج بحل للازمه ؟

ان مفاوضات المسوولین الایرانیین مع وفد الوکاله الدولية للطاقة الذریه مستمره ومتواصلة ولم تنقطع ابدا. فنحن عضو فی المعاهده الدولیه  للحد من الانتشار النووی ووقعنا علی معاهده منع الانتشار ونلتزم بکافه بنودها ومقرراتها. فمن الطبیعی ان یکون هناک تواصل مع الوکاله الدولیه ومندوبيها. بل ان ایران هی اکثر الدول تعاونا مع الوکاله الدولية ومفتشیها الذین یزورون منشاتها النوویه. وموخرا عقدت عدة جلسات بین متخصصین ایرانیین ومندوبین عن الوکاله بهدف الوصول الی تفاهم شامل يضم کافه زوایا التعاون. وسیتحقق هذا التعاون عندما تعترف الوکاله الدولیه للطاقة الذرية رسمیا بحق ایران فی امتلاک برنامج نووی سلمی. وهذا التفاهم سیؤمن الیات لإزالة المخاوف والقلق الموجود لدی الطرفین. ومن اجل الوصول الی هذا التفاهم ینبغی مواصلة المباحثات وتحقیق خطوات ایجابیه. ونعتقد انه لدی الجانبین نظره ایجابیه مشترکه. وکلانا اي ايران والجانب الغربي یعتقد بضروره مواصله الحوار. وتم التفاهم علی عده قضایا وتحديد المشاكل الخلافية بين الجانبين حتی الان. کما نأمل ان یتحقق التفاهم الکامل ونصل الى نتائج مرضية للطرفين خلال المفاوضات النووية القادمه مع دول خمسة زائد واحد.

س - ما الذی ستقدمونه فی مفاوضاتکم المقبله مع السداسیه وما الذی ستطالبون به ؟

مفاوضات ایران مع دول 5+1 معقده. وبرأیی ان المساله یمکن حلها بسرعه. لکن الطرف الاخر الذی یضم دولا غربیه لدیه اهداف سیاسیه. ویکفی ان یکون النقاش منطقیا کی نصل الی نتیجه. کما ینبغی تحدید الیات للحوار. واعتقد ان افضل اطار للتفاوض هو الالتزام ببنود معاهده (الحد) التی اعطت حقوقا لاعضائها. ونحن عضو فیها ونلتزم ببنودها لاسیما تلک التی ترکز علی نزع اسلحه الدمار الشامل والحد من انتشارها. وینبغی علی کافه الدول التعاون والمشارکه فی تحقیق هذا الهدف. نحن نقف فی الصف الاول المعارض للاسلحه الذریه مع التمسک بحقوقنا النوویه السلمیه. ومن الواضح للجمیع ما هی نسبه تخصیب الیورانیوم المستخدمه لاغراض مدنیه او تلک المستخدمه فی الاسلحه الذریه. فاذا ناقشنا الموضوع من خلال جانبيه التقنی والحقوقی یمکننا الوصول فورا الی نتیجه. لکن دول  5+1 لا ترید هذه الطریقه وتتعاطی مع القضیه من زاویه سیاسیه ویریدون فرض املاءاتهم علینا. لهذا علی الطرف الاخر ان یقدم تنازلات مماثله عندما یطلب منا تقدیم التنازلات.

 س - معاذ الخطیب اعلن استعداده للحوار والحکومه السوریه رحبت بذلک. فما الذی تراه طهران بهذه الدعوه ؟

نعتقد بانه لا يمكن حل الازمه السوريه الراهنة بالطرق العسكرية او من خلال القتال والمواجهات المسلحة، وقلنا منذ البدايه ان الحل لا يمكن ان يكون الا سياسيا وعبر الحوار والمفاوضات بين الاطراف المتصارعة الحكومة والمعارضة السورية، لكن بعض الدول الاقليمية والاجنبية  اصرت على التدخل في سوريا عبر  ارسال السلاح للمقاتلين المعارضين وتفوم بتشجيع هذه المجموعات المسلحه المعارضة على تنفيذ عمليات ارهابيه والقيام بتفجيرات وعمليات اغتيال تمهيدا لعمليه عسكريه اجنبيه داخل سوريا الامر الذي سيؤدي الى سقوط عدد كبير من الضحايا  الابرياء من المدنيين وتدمير شامل للبنى التحتيه في هذا البلد، والان توصل الجانبان الحكومة السورية والمعارضة السورية الى هذه النتيجة اي ان الحل لا يمكن ان يكون الا عبر الحوار السياسي والسلمي وتامين الاجواء المناسبة لكي يستطيع الشعب السوري تقرير مصيره بنفسه بعيدا عن الضغوط والتدخلالت الاقليمية. لهذا نعتبر اعلام السيد معاذ الخطيب استعداده للحوار مع الحكومة السورية خطوة ايجابية وقد رحبنا بهذه الخطوة، ونحن نقوم بتشجيع كافة الاطراف السورية الحكومة والمعارضة السورية للدخول في هذا الحوار والحل السياسي وان لا يسمحوا للدول الاجنبية ان تأخذ القرار بدلا عن الشعب السوري،  كما ينبغي تهيئة الظروف والاجواء المناسبة  لاجراء انتخابات حرة نزيهة وشفافة وايجاد اصلاحات دستورية، ونحن نعتقد ان هذه هي الطريقة الانجع لحل الازمة السورية  وايقاف نزيف الدم في هذا البلد.

س- الموقف الامریکی والغربی من سوریا یبدو انه یتراجع وبدا یدعو للحوار . فهل هو موقف یمکن ان یبنی علیه. وما هو الدور الذی یمکن ان تلعبه ایران فی هذا الحوار؟

نحن سنبذل اقصى جهودنا ومساعينا، وسوف نستخدم علاقتنا مع الحكومة السورية والمجموعات السورية المعارضة على اختلاف اطيافها وتنوعها لايجاد الاجواء المناسبة والفضاء المطلوب من اجل اطلاق الحوار الوطني الشامل داخل سوريا ونحن نشجع كافة الاطراف السورية  للانخراط في هذا الحوار وايقاف النزاع المسلح والعمليات العسكرية هناك، ونعتقد انه الحل الافضل للشعب السوري ولان هذا الحل سيودي  بالضرورة الى وقف التدخلات الخارجية في سوريا، وعلى هذه الدول التي تتدخل في الشوون الداخلية لسوريا ان تحترم راي غالبية السوريين، كما ينبغي تمهيد الاجواء لاجراء انتخابات حرة في اجواء هادئة بعيدة عن التشنج والعنف والسماح للسوريين بأن يقرروا مصيرهم بانفسهم وان تحترم هذه الدول الاقليمية والدولية خيارالشعب السوري وان يسمح له باجراء الانتخابات بحرية وهدوء.

س - ما هو الرد الذی ستقوم به طهران علی اغتیال حسن شاطری المسوول عن اعاده اعمار لبنان ؟

الكل يعلم ان الشهيد حسن شاطري اغتاله عملاء الكيان الصهيوني، وان المنطقة اليوم تشهد مواجهة حادة بين جبهة الاستكبارالعالمي وبين جبهة المقاومة، فالشهيد شاطري كان المسوول عن هيئة اعادة اعمار لبنان وبناء ما هدمته الآلة العسكرية الاسرائيلية وما دمره الصهاينة اثناء عدوانه على هذا البلد، الامر الذي يشير الى عمق واهمية اهتمام الجمهورية الاسلامية بقضايا شعوب المنطقة حيث نسعى للتعويض عن الاضرار والخسائر التي تسبب بها الكيان الصهيوني  في لبنان، ونحن  كنا حذرنا مرارا وتكرارا بان الكيان الصهيوني شكل تهديدا اساسيا للمنطقة برمتها، وانه  ينبغي على دول منطقة الشرق الاوسط ان يتحلوا بالوعي واليقظة وعدم الانجرار وراء الفتنة او الانصياع للرغبات الاسرائيلية التي تسعى للتدخل في شوون دول المنطقة والاعتداء على اراضيها وقتل ابنائها ومجاهديها، نحن نعتقد ان اغتيال الشهيد شاطري لن يوقف تقدم جبهة المقاومة في المنطقة وسوف تواصل مسيرتها للوصول الى اهدافها المنشودة، فهي جبهة تحظى بدعم شعبي واسع  من شعوب المنطقة ولانها على حق ستواصل مسيرتها وتنتصر في النهاية.