ضابط سابق في الاستخبارات البريطانية يتحدث عن تجربته في إسقاط الأنظمة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/657888/

في الحلقة الأولى يتحدث أليستر كروك الضابط السابق في الاستخبارات البريطانية عن نشاطه الاستخباري في باكستان لدعم حركة طالبان وغيرها من الجماعات الاسلامية المسلحة المناهضة للوجود السوفيتي في أفغانستان ولحكومة نجيب الله المدعومة من السوفيت سياسيا وعسكريا.

واستنادا إلى تجربته الشخصية يقوم كروك بمقارنة تجربته الشخصية في باكستان على امتداد ثمانينات القرن المنصرم من تمرير أسلحة أمريكية وأموال خليجية للمجاهدين الأفغان من أجل "ركل مؤخرة السوفيت" عبر إسقاط نظام نجيب الله الموالي لها وإخراجها من أفغانستان مع ما تقوم به تركيا الآن من دور مماثل للدور الباكستاني آنذاك مع الفارق بأنه الآن ينبغي "ركل مؤخرة إيران" من خلال إسقاط نظام الأسد الموالي لها...

أليستر كروك

أليستر كروك ضابط سابق في المخابرات البريطانية ( MI-6 ). خلال أكثر من ثلاثين عاماً قضاها في الخدمة تنقل بين بؤر النزاعات العسكرية في إيرلندا وأفغانستان وناميبيا وكمبوديا وكولومبيا. يعتبر أليستر كروك واحدا من أبرز خبراء ما يعرف ب"الدبلوماسية الموازية" التي تلجأ إليها الاستخبارات البريطانية في الأحوال التي تستحيل فيها الاتصالات الرسمية بين أطراف النزاع.