مصر وغزة.. أول اختبار جدي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/657836/

هل يجوز الجزم بأن الفائز الاكبر في حرب إسرائيل الإخيرة على غزة هو مصر بالذات؟ إلى أي مدى حققت وساطة الرئيس محمد مرسي بين طرفي الأزمة إنجازا رفع من شأن مصر إقليميا وموقع ِ مرسي داخليا؟ كيف ينعكس على مكانة الرئيس المصري التنسيقُ الأمني في سيناء مع الولايات المتحدة؟

معلومات حول الموضوع:

العدوان الإسرائيلي على غزة بات اول امتحان جدي لمصر برئاسة محمد مرسي. فالرئيس المصري واجه موقفا حرجاً ، حيث سبق واعلن عن نيته في تجديد السياسة الخارجية المصرية والنأي عن نهج حسني مبارك الموالي جداً للغرب. والمسألة الرئيسية تتلخص، من ناحية، في كيفية  التشدد تجاه اسرائيل مع التقيد بمبدئية سياسة "الإخوان"، ومن ناحية اخرى في كيفية الدفع لجهة تسوية النزاع بين اسرائيل وحماس مع عدم إفساد العلاقة بواشنطن.

الرئيس محمد مرسي نجح في مهمة الوساطة. حتى ان بعض المحللين اعتبروا مصر تحديدا بأنها الجهة التي خرجت منتصرة من حرب الأيام السبعة بين اسرائيل وحماس. ولكن يبقى السؤال عما اذا كانت سياسة القاهرة الفعلية تجاه غزة ستختلف عن سياسة حسني مبارك. فالإعتماد على اتفاقات كامب ديفيد وعلى المساعدات الأميركية لا يزال باقيا. والى ذلك ترددت في وسائل الإعلام أنباء عن احتمال ظهور عسكريين أمريكيين في سيناء، من دون الإعلان عن ذلك، ومهمتهم هي حماية حدود مصر مع غزة.