جبال ألتاي وقوتها السحرية الكامنة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/657802/

ذهبت كاميرات برنامج "مشاهدات" الى اقليم ألتاي البعيد الواقع على بعد ثلاثة آلاف كيلومتر من موسكو لكي نري كيف يحصلون على المادة الطبيعية الفريدة  المسماة "بانتي"  وهي القرون الجديدة للايائل السيبيرية. ترى هل هي قسوة بالغة أن تحرم الأيائل من تاج قرونها المخملي  من أجل صحة الانسان ، أم هي ضرورة حيوية لاغنى عنها؟ ستعرفون أراء المؤيدين والمعارضين في حلقة برنامجنا "القوة السحرية لجبال ألتاي".

المعلومات:

الأيائل هي الحيوان الثديي الوحيد الذي يتخلص كل عام من قرونه القديمة وتظهر له مكانها قرون جديدة . منذ نهاية القرن التاسع عشر بدأت هناك في إقليم ألتاي تربية الأيائل السيبيرية حيث يحصلون من قرونها الجديدة على مادة علاجية هي ( البانتي ). وتصدَّر هذه المادة إلى بقية أنحاء روسيا وإلى كثير من البلدان الأجنبية.

في نظم العلاج الشرقية التقليدية تستخدم البانتي للحفاظ على القوة والشباب ولا يضارعها في قوتها العلاجية سوى جذور الجين شين . في مختلف الوصفات العلاجية تستخدم حمامات البانتي والمستحضرات الدوائية على أساس مركزات  البانتي وكذلك الإضافات البيولوجية . إنها تساعد على استعادة قوة العضلات التي ترهلت أو ضعفت  ، وتمد الجسم بالطاقة ، وتنشط الدورة الدموية وتساعد على التئام الجروح . يقولون في الشرق إن سيد عالم النبات هو الجين شين وسيد عالم الحيوان هو البانتي.