معارض سوري: لجنة المراقبين كانت لتبرئة ذمم الدول الكبرى وكانوا مجرد آلات تصوير

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/657575/

ضيف هذه الحلقة من برنامج حديث اليوم هو حسين العودات المعارض السوري المستقل.

يقول ضيف الحلقة ان لجنة المراقبين كانت لتبرئة ذمم الدول الكبرى وهو لم يكونوا اكثر من آلات تصوير تساعد في تقديم التقارير ولم تقدم شيئا للشعب السوري وعند الحديث عن فوائد فاننا نذكر انهم اعطوا انطباعا بوجود مجلس الأمن اضافة لاعطاء الوقت للنظام وللدول المؤثرة.

واعتبر ضيف الحلقة ان النظام لم يترك مجالا لأي حل سياسي مؤكدا ان الازمة اضحت اكثر تعقيدا مما كانت عليه في البداية، في حين اعتقد النظام ان الحل الأمني سيقضي على هذه الانتفاضة، بحسب قوله، وسيعيد الامور كما كانت عليه، معتبرا ان هذا ما اعطى المجال لتحول النزاع بالكامل تقريبا الى نزاع عسكري.

واشار المعارض السوري في السياق ذاته الى انه، ولهذا السبب، تقوم حاليا جميع الدول بالتدخل في الشأن السوري، ومن غير المعروف كيف يمكن حل هذه المسألة.

ولفت العودات الى وجود امراض كثيرة في المعارضة السورية، اضافة الى قلة خبرة البعض ووجود مطامح شخصية لدى البعض الآخر وجهل بعضهم بالواقع السوري. واضاف ان بعض الأطراف من لديها اصدقاء في الخارج يضغطون عليهم واعتقدوا منذ البداية ان الامر سهل ان ننادي قوة اجنبية تأتي وتحل المشكلة وهذا ليس حلا، مؤكدا على ان الحل داخل الحدود السورية، وان خطأ المجلس الوطني السوري انه اعتقد ان الحل من الخارجي.