السعيد

السعيد
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/657538/

كان فانيا البالغ من العمر 23 سنة سائقا ممتازا. وميكانيكي سيارات بالفطرة. يحب الحياة. والنساء.

كان فانيا البالغ من العمر 23 سنة سائقا ممتازا. وميكانيكي سيارات بالفطرة. يحب الحياة. والنساء. وقد اختار لنفسه عملا حافلا بالمخاطر، وهو تخريب السيارات. أي أنه كان، بالاتفاق مع صاحب العمل، يرمي بحرص السيارة المتداعية إلى الترعة. كان يهرسها بمهارة إلى درجة أن أي فريق من عمال الاصلاح لم يكن ليستطيع تجليس غطاء محركها . وبالتالي كان صاحب العمل يتلقى التأمين. وينال فانيا نصيبه من الربح... وقد سقط مرة، فتحطم كلية. ولكنه عاود هذا العمل من جديد.... عن مصر هذا المتهور، الذي آمن بطالعه، ولكنه لم يستطع أن يفصل الرئيسي في الحياة عن الهراء يتحدث فيلم "السعيد".

جدول مواعيد الأفلام السينمائية لهذا الشهر: