بوغدانوف: وفد من هيئة التنسيق الوطنية سيزور موسكو

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/657211/

ضيف هذه الحلقة من برنامج حديث اليوم هو نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف :

هناك وفد من المعارضة السورية سيزور موسكو، هل لكم ان تضعونا في صورة الوفد؟

تقوم روسيا باتصالات منتظمة مع ممثلي المعارضة السورية في مختلف العواصم وممثليها في سوريا عن طريق سفارتنا في دمشق ويقوم دبلوماسيونا في الخارج عبر الممثليات الروسية  باجراء لقاءات مع ممثلي المعارضة في اسطنبول  وفي باريس ولندن وواشنطن وكذلك في نيويورك ان اتصالاتنا النشطة مع المعارضة لم تتوقف ولن تتوقف لان روسيا حريصة على الاستماع لجميع وجهات النظر وبلوغ تسوية سياسية للازمة السورية

اذا دخلنا في التفاصيل فمن هم تحديدا اعضاء الوفد ؟

هذه هي المرة الرابعة التي تزور فيها وفود من المعارضة السورية موسكو ، فقد استقبلنا سابقا ممثلي مختلف جماعات المعارضة سواء من يعمل في الداخل او في الخارج كما استقبلنا  وفدا برئاسة برهان غليون الذي يمثل المجلس الوطني السوري واليوم ننتظر وفدا سوريا معارضا يمثل هيئة التنسيق الوطني السورية ويتميز الوفد الذي سيزورنا قريبا بانه يجمع ممثلي هيئة التنسيق من داخل سوريا ومن خارجها

أعلن احد أطراف المعارضة وبالاخص ما يطلق عليها الراديكالية وهو رياض الترك انهم يتقبلون خطة كوفي عنان هل سيساعد ذلك ذلك بحلحلة الوضع في سورية؟

 نامل  ذلك ونوجه النداء لجميع السوريين سلطة ومعارضة خارجية او داخلية لدعم خطة المبعوث الدولي والعربي المشترك كوفي عنان وتقديم كافة اشكال الدعم والاسناد لمهمته والالتزام بالنقاط الست التي تنص عليها خطة المبعوث الدولي وصولا الى خلق الارضية  المناسبة للتفاهم والحوار بين الاطراف السورية ذات الصلة   بالازمة السورية الداخلية ونامل في ان يفضي دعم مهمة كوفي عنان من الاطراف السورية الى اتخاذ خطوات عملية باتجاه تنفيذ النقاط الست التي تتضمنها الخطة الاممية بما يكفل وضع حد للتوترات وانهاء حالة العنف وضمان الامن والاستقرار للشعب السوري الصديق

هل نفهم من الخطوات الروسية والتغيير الحاصل في الموقفين الامريكي والاوروبي انه موضوع تنحية الرئيس بشار الأسد أصبح من الماضي؟

لا تتضمن خطة  المبعوث الدولي العربي المشترك كوفي عنان اية اشارة لموضوع تنحي الرئيس السوري بشار الاسد انطلاقا   من البيان الصادر عن رئيس محلس الامن الدولي والذي جرى اتخاذه على اساس التوافق بين جميع الدول الخمسة عشر الاعضاء في المجلس . فقد البيان بوضوح ودون لبس  مبادرة وخطة كوفي عنان بنقاطها الست والتي تخلو تماما من اية اشارة لموضوع التنحي

هل تجري روسيا اتصالات مع الدول التي تقدم دعما عسكريا وتدفع رواتب الجيش الحر؟

مثل هذه القرارات  غير مثمرة ونعدها  وخطوة تؤدي الى دفع طرف من اطراف الازمة السورية لاتخاذ مواقف غير بناءة واقصد هنا تحديدا المعارضة المسلحة التي تدفع الى اتخاذ  مواقف متشددة تفاقم الوضع وتعمق الانشقاق في المجتمع السوري وبات للاسف  يكتسب   طابعا عنيفا . نحن  نرى في هذه الخطوة عملا غير مناسب وغير  مقبول ويتعارض تماما مع خطة كوفي عنان المعترف بها والمدعومة من قبل  مجلس الامن الدولي

هل لديكم اتصالات مع الشركاء في المجتمع الدولي لخروج بموقف موحدة من المجتمع الدولي؟

نعم  نواصل بشكل مكثف الاتصالات على المستويين السياسي والدبلوماسي مع الدول المؤثرة في المجتمع الدولي ومع شركائنا في الاتحاد  الاوروبي والولايات المتحدة وفي العالم العربي .  وقد تابعنا باهتمام نتائج القمة العربية في بغداد والتي اتخذت قرارا نعتقد انه متوازن ومرن فيما يتعلق بسوريا وفي القضايا الملحة الاخرى ولانملك الا الترحيب  بالمواقف  المرنة  والمتوازنة  للجامعة العربية وندعو الى مواصلة السير على هذا النهج . ولاريب  فان  الجهود الدولية والعربية ينبغي ان تتركز على دعم مهمة كوفي عنان

هل بعثتم رسالة الى مؤتمر القمة العربية في بغداد كما جرت العادة سابقا؟

نعم في هذه المرة ايضا الرئيس دميتري ميدفيدف بعث برسالة  تحية الى مؤتمر القمة العربية في بغداد تسلمها  رئيس القمة جلال طالباني والامين العام للجامعة العربية نبيل العربي  ويمكن الاطلاع على النص الكامل للرسالة في موقع الرئاسة الروسية على شبكة الانترنت وقد وافتنا سفارتنا في بغداد ان رئيس جمهورية العراق جلال طالباني اطلع الوفود المشاركة في القمة على رسالة الرئيس ديمتري  ميدفيدف

الوضع في سورية وصل لعنق الرسالة، هل تقترح روسيا لعقد مؤتمر دولي لبحث الملف السوري؟

براينا فان  الساحة المناسبة لتسوية الازمة السورية مثل  جميع المشكلات الاقليمية والعالمية  التي تقلق الاسرة الدولية  هي الامم المتحدة ومجلس الامن الدولي وكما ترون فان الملف السوري يحتل محل الصدارة في مناقشات ومداولات الجمعية العامة للامم المتحدة ومجلس الامن وهنالك اتفاق على فحوى ومضمون البيان الصادر عن رئاسة المجلس ويتمحور حول دعم مهمة كوفي عنان

ما هي الدول التي تساند روسيا في قراراتها بشأن سورية؟

 الوضع في حالة تغيير دائم وقد تعزز الامل مؤخرا بان القاعدة الاساسية لتسوية الازمة في سوريا تستند على خطة المبعوث الدولي كوفي عنان واعتقد ان هذا الموقف يشترك فيه جميع اللاعبين الخارجيين المعنيين بالازمة السورية . ان روسيا على قناعة تامة بان العمل يجب ان يتركز مع الاطراف السورية تحديدا وفي المقدمة مع الحكومة للوصل الى تسوية للازمة.  ننتظر قريبا  زيارة  وليد المعلم وزير الخارجية السورية للقاء الوزير سيرغي لافروف ولبحث طائفة واسعة من المواضيع .  في نفس الوقت فان اتصالاتنا مستمرة ولم تنقطع مع اطراف المعارضة السورية. وهنا بودي الاشارة الى انه يتعين  على  العواصم المضيفة  لممثلي المعارضة السورية ممارسة  دورها في الحث  على اتخاذ مواقف بناءة وبالتحديد دعم وتاييد مهمة المبعوث الدول كوفي عنان و تدعو بالدرجة الاساسية الى الحوار بين جميع الاطراف السورية وصولا الى حل جميع المشكلات التي تقلق  للشعب السوري.

 موسكو سبق وان استضافت مؤتمرات للمصالحة الوطنية كما في اليمن، بالنسبة لسورية هل يمكن ان تتقدموا بمثل هذا المقترح؟

نعم هذه الاحتمالات جرى بحثها ومنذ بداية الازمة  وقد ابدينا استعدادنا لان تكون موسكو عاصمة للاتصالات بين المعارضة والسلطات السورية ودعونا واستقبلنا ممثلين عن المعارضة الداخلية والخارجية لتسهيل الاتصالات بينهم ووضع خطوط عريضة لحوار وطني شامل سواء في موسكو او برعاية الجامعة العربية او في دمشق او حتى برعاية الامم المتحدة في جنيف ، هذه الاقتراحات الروسية انطلقت منذ البداية ولا تزال قائمة واذا حظيت بقبول وموافقة الاطراف المعنية في سوريا فاننا على استعداد لتنظيم لقاء عام .

تصريحات السيد لافروف حول قيام انظمة سنية في العالم العربي وما أثار من ردود فعل مختلفة ما، رأيكم؟

نعم  طرح علينا السؤال اكثر من مرة وقد كلفنا زميلنا قسطنطين شوفالوف سفير المهمات الخاصة المسئول عن الاتصالات مع منظمة التعاون الاسلامي  ومع المنظمات الاسلامية الاخرى ان يوضح الالتباس الحاصل . نحن نقول بان تصريحات الوزير سيرغي لافروف اخذت مجتزاة ومفصولة عن سياقها العام وقد فهمت خطا.  انتم تعيشون في روسيا وتعلمون شخصيا  ان غاليبة المسلمين في روسيا هم من اهل  السنة . والدولة الروسية تدعو  باستمرار  الى التفاهم والإخاء بين السنة والشيعة ونعارض بشدة الفتن الطائفية والمواجهة بين ممثلي الديانات والطوائف او تفضيل مذهب على اخر او دين على اخر ، فالمسلمون والمسحيون يتعايشون بود واخاء في روسيا  ونتمنى ان يعم مثال المسلمين والمسحيين الروس في الشرق الاوسط ، اما مسالة السلطة ومن يحكم فان الطريق الامثل لمعالجتها يمر عبر اجراء الانتخابات الديمقراطية في جميع البلدان العربية ونعتقد  ان هذا ما ارادته الشعوب في الربيع العربي.