وزير الاتصال الجزائري: إصدار القانون الجديد للإعلام في الجزائر غير مرتبط بأحداث المنطقة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/657166/

أكد وزير الاتصال الجزائري ناصر مهل في حوار مع برنامج "حديث اليوم"، أن القانون الجديد حول الإعلام في الجزائر قد أقر من قبل البرلمان، وأصدره الرئيس الجزائري. وقال إن القانون في حيز التطبيق حاليا. وذكر أن إصدار القانون الجديد غير مرتبط بأي أحداث جارية في المنطقة، مشيرا إلى أنه يمثل قانونا جزائريا داخليا.

وقال مهل إنه بدأ حوار مفتوح حول حرية التعبير الكاملة داخل الإذاعة والتلفزيون و"أجهزة الإعلام العمومية"، بالإضافة إلى وجود حرية التعبير في الصحافة المطبوعة منذ 20 عاما.

وأكد الوزير الجزائري أن القانون الجديد يسمح بفتح قنوات تلفزيونية ومحطات إذاعة خاصة للأحزاب والجمعيات ورجال الأعمال. وأشار في نفس الوقت، إلى ضرورة وجود إطار تنظيمي قانوني أكثر فعالية ودقة نظرا لحساسية موضوع الإعلام المرئي والمسموع. وذكر أن الدولة ستستمر في دعم الإعلام التابع للقطاع العام.

وفي رده على سؤال حول ما يقال عن تجاهل الإعلام الجزائري الرسمي لما يجري في المنطقة، وخاصة الأحداث في سورية، أكد مهل أن وسائل الإعلام الجزائرية تتناول تلك الأحداث كغيرها من وسائل الإعلام الأخرى – أي انها أن تقدم الرأي الرسمي وموقف المعارضة.

المزيد في حلقة برنامج "حديث اليوم"