المرشحة للرئاسة في مصر : المجلس العسكري هو امتداد لحكم مبارك

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/656890/

استضاف برنامج " حديث اليوم"  بثينة كامل المرشحة لمنصب الرئاسة في مصر التي اوردت افكارها بشأن الاحداث الاخيرة في مصر. وقالت ان ما حدث في 24 يناير/ كانون الثاني بمصر لم يكن ثورة بل انتفاضة ، لكن المجلس العسكري تولى الحكم في البلاد بطريقة غير دستورية.. فالدستور ينص على ان رئيس المحكمة العليا هو الذي يتولى السلطة بدلا من رئيس الدولة لدى تنحيه.. وما حصل هو ان عمر سليمان رئيس المخابرات قال ان حسني مبارك يتنازل عن الحكم للمجلس العسكري .. وهذا امر غير شرعي بأي حال من الاحوال. وثمة أمر أهم وهو انني بإحساسي كأحد ابناء الثورة أرى باننا بدأنا الثورة ولكننا لم ننجز الثورة.. بمعنى ان حاجز الخوف قد انكسر .. ودائما يقال ان التهديد بالسلاح أمضى من استخدامه. لكنهم استخدموا ضدنا القنابل المسيلة للدموع والرصاص المطاطي والحي .. وجاء الجيش بالدبابات والمدرعات وهناك ايضا القناصة ..لقد طلع جيل جديد أفرزته العولمة .. من الشباب في العائلة .. الجيل القديم كان يرضى ان يمشي بجانب الحائط او في داخل الحائط ما دام يعيش بسلام. لكن طلع شباب صعب المراس للغاية يرى ان الحرية هي هدفه الرئيسي . اما المجلس العسكري فهو صمام امان .. وقد كانت هناك فوضى عارمة في مصر ادت الى منح المجلس العسكري دورا كبيرا.. ولو اخذنا الاحصاءات العالمية لوجدنا ان معدل الجريمة بمصر اصبح أقل مما كان عليه في زمن حسني مبارك. وشكل الشعب المصري لجانه الشعبية.  إلا اننا كنا في وضع سهل انقضاض المؤسسة العسكرية على دولتنا.. والثورة كانت بدون قائد. اننا ما زلنا نتعامل  مع اجزة استخباراتية مدربة ومعروفة .. فيما نزلت الى الميدان قوى ما كان احد يمثلها وشكلت ائتلافات غير ديمقراطية.وأكدت بثينة كامل قائلة : كانت لدينا في ميدان التحرير رؤية واضحة بان يكون هناك مجلس ادارة مدني ودستور وانتخابات رئاسية وانتخابات برلمانية.  وانا اعتبر المجلس العكسري من أذكى المؤسسات العسمكرية في الوطن العربي .. انهم لم يعملوا كما حدث في سورية وليبيا باللجوء الى المواجهة .. وكانت ممارساتهم منذ اول يوم هي الالتفاف على الثورة لخنقها.. وببساطة ان المجلس العسكري هو امتداد لحكم مبارك..

المزيد من التفاصيل في برنامج " حديث اليوم"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)