حصون روسيا: بريموريي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/656871/

كان الشرق الأقصى الروسي على الدوام موضوع تطلعات وأطماع الدول الأخرى، وصار في النصف الأول من القرن العشرين هدفا للهجوم ومكانا للحروب. لكنّ روسيا التي استطاعت الحفاظ عليه حولته إلى حصن منيع امتنعت اليابان في الحرب العالمية عن اقتحامه رغم مطالب حليفتها ألمانيا الهتلرية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)