حملة نابليون على مصر

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/656835/

استيلاء الانجليز على الطريق البحري الي الهند جعل الفرنسيين يوجهون اهتمامهم الي مصر. كان لابد للقوات الفرنسية أن تهبط أرض الفراعنة في موعد أقصاه شهر يوليو قبل ان يأتي فيضان النيل الذي سبق أن أعاق الصليبيين من غزو مصر. لكن الكثيرين من المعاصرين اعتبروا الحملة على مصر أمراً مشكوكا فيه.

اندفعت السفن الفرنسية ببسالة تشق عباب البحر المتوسط الذي كان الأسطول البريطاني المعادي يسيطر عليه. كان من المقرر شن حملة على مصر دون اعلان الحرب ودون تقديم تفسير آخر، اللهم الا الرغبة في منح الحرية للمصريين. وما قيمة البيان الذي يدعو الي الانتصار على بريطانيا في مصر، بينما لم تكن القوات البريطانية مرابطة هناك! واخيراً فقد كان من الجنون النزول الي الشواطئ المصرية في يوليو، أي في فصل القيظ، بجنود مجهزين ربما لعبور جبال الألب المكللة بالثلوج لا للقتال في الصحراء.

استولى جيش نابليون على الاسكندرية دون قتال تقريبا.ً وفي الثالث عشر من يوليو عام ألف وسبعمائة وثمانية وتسعين تقدمت القوات صعوداً في مجرى النيل.

كانت المعركة الفاصلة في حملة نابليون هي ما سمى "بمعركة الأهرام". ففي الحادي والعشرين من يوليو جرت معركة حاسمة بين فرسان المماليك والمشاة الفرنسيين. وأحرز بونابرت انتصارا سهلاً واستولى على القاهرة. (مناظر من القاهرة. منازل من الطراز الكولونيالي)

راح نابليون يرسل لزوجته الشابة الرسالة تلو الأخرى ضارعا  أن تأتي اليه: "يا جوزيفيني الفريدة.. بعيداً عنك يبدو لي العالم كله صحراء خاوية وأنا فيها وحيد ... انت استوليت على اكثر من روحي كلها. عندما يتملكني السأم من هذه المخلوقات المملة المسماة بالبشر، عندها أكاد ألعن الحياة، عندها أضع يدي على قلبي حيث تستقر صورتك. حبك بالنسبة لي هو غاية السعادة. الحياة من أجل جوزفين ... هذا هو كل تاريخ حياتي!".

هذه المسيرة الظافرة لم تكن سهلة على نابليون. أصيب بحمى قاسية في الأيام الخمسة عشر الأولى من مكوثه في مصر. ضعف بدنه وخارت قواه.

مصاعب حياة الترحال لم تكن تروق لجوزفين المرفهة. كانت تميل أكثر الي باريس، التي أصبحت فيها احدى الملكات ونجمة كل الحفلات والأعياد. وكان نابليون يقع أحيانا  نهباً لنوبات الغيرة الحادة!

مع ازدياد العلاقة بجوزفين سوءاً أخذ نابليون يفكر في الطلاق منها. وطالما أن المرأة التي أحبها بهذا العنف لا تبخل على نفسها بالملذات فمن حقه هو أيضاً أن يسمح لنفسه بذلك. كان في الجيش عدة زوجات ضباط جئن لمؤازرة أزواجهن في هذه الحملة الشاقة. استقر اختيار نابليون على مرغريتا – بولين بيغيل ، زوجة الملازم فورييه. وعندما سافر الملازم مع البريد دعا نابليون زوجته الي الغداء. واثناء المأدبة أراق دورق النبيذ عن غير قصد على فستان ضيفته.

بعدها صحب مرغريتا الى مخدعه لكي تبدل ثيابها.

وفي اليوم التالي حصلت مدام فورييه على منزل مستقل.

في تلك الأثناء، في أغسطس عام ألف وسبعمائـة وثمانيـة وتسعين أغرق الأسطول الانجليزي بقيادة الأميرال نيلسون جميع السفن الفرنسية الراسية في خليج أبو قير. وأصبح نابليون معزولاً تماماً عن أوربا.

آه من هؤلاء النساء!

في الخامس والعشرين من يوليو جرت آخر معارك نابليون على أرض مصر. هنا، عند أبو قير ، التقى الجيش الفرنسي البالغ عدده ثمانية آلاف مع الجيش التركي البالغ قوامه ثمانية عشر ألفاً. بهذه المعركة محا نابليون عار فرنسا للهزيمة التي لحقت به مؤخراً في البحر. أصبحت هذه المعركة من أروع معارك حياته، اذ تمت ابادة الجيش التركي بكامله مع خسائر ضئيلة من جانب الفرنسيين.

في الثاني والعشرين من أغسطس عام ألف وسبعمائة وتسعة وتسعين رحل نابليون بحراً مع فصيل محدود من أعوانه الي فرنسا، حيث كان في انتظاره الصراع على الحكم والمجد والظفر المؤزر.

كانت محاولة فرنسا احتلال مصر محكومة بالفشل فى ظل الهيمنة الكاملة للأسطول الحربى البريطانى فى البحر المتوسط . ولكن بفضل كفاءة الجيش الفرنسى العالية بقيادة نابليون حققت الحملة الفرنسية خلال بضع سنوات نجاحا نسبياً. إلا أن الإنعزال عن فرنسا ومقاومة الأهالى المصريين الذين اعتبروا الفرنسيين غاصبين، وضعت جيش الإحتلال الفرنسى فى موقف ميؤوس منه. ومع ذلك ظلت مصر تحت السيطرة الفرنسية حتى عام ألف وثمانمائة واثنين ، عندما وافق نابليون ، حسب شروط صلح أميان على سحب قواته من مصر. لقد تسبت الحملة الفرنسية على مصر إلى إثارة الإهتمام بتاريخ مصر القديم . وتم جمع عدد كبير من الآثار التاريخية التى نقلت إلى أوروبا . فى عام ألف وثمانمائة وتسعين تأسس فى باريس معهد مصر الذى كان بداية لعملية نهب لا مثيل له للآثار الثقافية النادرة لمصر القديمة .

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)