حصون روسيا: في مقاطعة لنينغراد

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/656752/

ايفانغورود ونارفا، مدينتان متقابلتان على الحدود الروسية الإستونية يلتقي سكانهما في حمام الشمس والسباحة في نهر ناروفا، لكن الماضي عرف لغة تخاطب أخرى. لغة تحدثتها المدافع بين قلعتين.

نهر ناروفا اليوم حدودي بين روسيا وإستونيا، وفي الماضي كانت هذه المنطقة حدودية أيضا لم يمر قرن دون قتال وحروب لحمايتها.

قلعة ايفانغورود بنيت في عهد جد ايفان الرهيب، ارتفعت أسوارها في نهاية القرن الخامس عشر تحت أنظار العدو. وخالطت تاريخها الأساطير..

عن الحدودو الروسيا في مقاطعة لنينغراد يتحدث مراسلنا رائد كشكية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)