رئيس المركز الفلسطيني لحقوق الانسان: واشنطن توفر الحصانة القانونية والسياسية لما تمارسه اسرائيل

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/656731/

تستضيف هذه الحلقة من برنامج "حديث اليوم" الاستاذ راجي الصوراني، رئيس المركز الفلسطيني لحقوق الانسان، رئيس المنظمة العربية لحقوق الانسان، حيث يتحدث عن المأساة التي يعيشها الغزيون بسبب الحصار المفروض على القطاع.

يقول الصوراني ان سكان القطاع البالغ عددهم 1.8 مليون نسمة يعيشون حياة صعبة وقاسية، حيث ان كل شيء مغلق امامهم وتمنع حركة الافراد بصورة شبه كاملة. وهذه اكبر كارثة من صنع الانسان نتيجة ما يمارسه الاحتلال من اغلاق وحصار واعتداءات منهجية متكررة في الحرب ضد غزة. ان وضع السكان كارثي وغير انساني. انه وضع غير معقول امام مؤامرة صمت يمارسها المجتمع الدولي.

واشار المصراني الى ان الوضع لم يتغير حتى بعد فتح المعابر المصرية بعد ثورة يوليو/تموز، وان فلسطين مازالت تعيش حالة الاحتلال بشكليها المادي والقانوني. وان اسرائيل تمارس ذلك بشكل متعمد.

وبخصوص قوافل الحرية التي تتجه نحو غزة، اشار المتحدث الى ان غزة ليست جوعى ولا ينقصها الطعام، الموضوع هو ان القطاع مذل بصورة غير مسبوقة، وسكانه تحووا الى متسولين بفضل هذا الحصار.

وحول الموقف الامريكي اشار الى انه لاتوجد منظمة حقوقية وانسانية الا وقالت ان هذا الحصار مهين ومذل للكرامة الانسانية ويجب وقفه. الا ان واشنطن توفر الحصانة القانونية والسياسية لما تمارسه اسرائيل من جرائم منهجية ضد الشعب الفلسطيني.

واضاف ان الموقف الامريكي هو انكار للحق الاساسي والرئيسي للشعب الفلسطيني في تقرير مصيره واقامة دولته.

وفي ختام حديثه اشار الى تقرير غولدستون بخصوص الجرائم الاسرائيلية في القطاع وقال انه يتضمن منح اسرائيل مهلة 6 اشهر للتحقيق في هذه الجرائم ومعاقبة المذنبين والا فان المجتمع الدولي سيرفع الموضوع الى مجلس الامن الدولي يحال بعد ذلك الى الامم المتحدة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)