مسؤول فلسطيني : اسرائيل عجزت عن مواجهة تقدم الشعب الفلسطيني لنيل حقوقه بالوسائل السلمية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/656667/

وصف قيس عبدالكريم عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الذي استضافه برنامج "حديث اليوم" هجمات المستوطنين الاسرائيليين على البلدات والقرى الفلسطينية بأنها جزء من من حملة شاملة تقوم بها اسرائيل من اجل وضع المنطقة وبشكل خاص الضفة الغربية وقطاع غزة في حالة توتر امني وعسكري دائم وباشكال مختلفة منها استفزاز الشعب الفلسطيني والتهيئة لمواجهة دامية مع الفلسطينيين من اجل قطع الطريق على الاعتراف الدولي بدولة فلسطيني خلال الدورة القادمة للجميعة العامة لهيئة الامم المتحدة.وحسب قوله فان الاسرائيليين لا يريدون .. بل هم عجزوا في الواقع عن مواجهة هذا التقدم الفلسطيني نحو نيل حقوقهم في هيئة الامم المتحدة بالوسائل السياسية والدبلوماسية.. وعن مواجهة الصد من غالبية دول العالم لمساعيهم العدوانية في هذا المجال... وتأتي في هذا السياق عملية تسليح المستوطنين.. وأيضا التسريع في بناء المستوطنات الى جانب الاستعدادات العسكرية التي يقومون بها والتصعيد العسكري العدواني ضد غزة والضفة الغربية بمعظم قراها ومدنها .. حيث تتزايد يوما بعد يوم حملات الاعتقال والمداهمات والاجتياحات.. كل هذا يأتي في سياق مواجهة المسعي السلمي الفلسطيني بوسائل عسكرية وعدوانية..وقال قيس عبدالكريم ايضا ان استفزازت المستوطنين ليست بالجديدة .. والجديد انها تندرج في سياق خطة شاملة من قبل الحكومة الاسرائيلية لمواجهة استحقاق ايلول/سبتمبر بعدوان استفزازي. لذلك تنفذ اليوم عملية توسيع نطاق تسليح المستوطنين واطلاق العنان لهم  لكي يعيثوا فسادا في العديد من بلدات وقرى الضفة الغربية.المزيد من التفاصيل في برنامج " حديث اليوم"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)