سياسي سوري: الشعب مصدر الشرعية.. العنف عدو الجميع

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/656649/

يستضيف برنامج "حديث اليوم" في هذه الحلقة الدكتور منذر حلوم، رئيس حركة "معا من اجل سورية حرة ديمقراطية".

بصدد التطور الدولي الذي وفر للولايات المتحدة واوروبا بشكل عام، امكانية نزع الشرعية عن اي نظام يناوئهم، او في خلاف معهم، فقال الدكتور منذر حلوم ان مسألة نزع الشرعية، والهيمنة في الامم المتحدة تتيح الهيمنة على وسائل الاعلام. واتاحة نزع الشرعية هذه او عدمها ليس مهما، وانما الاهم هو ان مصدر الشرعية الشعب. فالشعب يمنح الشرعية  للنظام عندما يمثل الاخير طموحاته وتطلعاته، ويلبي مطالبه بتحقيق الحياة الكريمة والامنة والعادلة، والمساواة امام القانون، وبالتالي ان الشعب هو مصدر الشرعية. وهو الذي يمنح الشرعية وينزعها. وكل تأثير خارجي من الغرب، اوروبا والولايات المتحدة، ثانوي مقارنة بتأثير الشعب، واذا تساوق مع مطالب الشعب يأتي الفعل الممكن.

ولدى التذكير بما حدث في ليبيا، اعرب الدكتور عن تمنياته بالا تتطور الامور في سورية على المنحى الليبي، والا تأخذ ذلك الطابع. فهذا يقلق الجميع، ولا يريد اي فرد لسورية ان تؤل الى ما آلت اليه ليبيا واوضاع ليبيا. ومن الواضح ان النظام الليبي يشكل نموذجا للانظمة المتكلسة، العاجزة عن رؤية ان هناك شعب. ويغيب لدى بعض الانظمة مفهوم الشعب ومفهوم الدولة. وان النظام الليبي رد على خروج الناس في مظاهرات، مطالبين بالحرية والكرامة والحقوق بعنف من البداية. وفيما يتعلق بسورية يحذر من الايغال في الحل الامني. اذ ان الاستمرار بالحل الامني سيولد ردود فعل عنيفة، ليست في مصلحة سورية. والهدف هو بناء سورية دولة مدنية ديمقراطية، يتمتع كافة المواطنين في هذه الدولة المنشودة بحقوق متساوية. فالعنف عدو الجميع.

النص الكامل للحديث في شريط الفيديو المرفق.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)