خبير روسي : روسيا والصين لن تسمحا بتكرار السيناريو الليبي في سورية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/656558/

أكد الجنرال ليونيد ايفاشوف رئيس اكاديمية القضايا الجيوسياسية في روسيا الذي استضافه برنامج " حديث اليوم" ان القيادة السورية ممثلة بشخص الرئيس بشار الاسد قد استجابت للمطالب الشعبية وكذلك قدمت شرحا تفصيليا لكل الخطوات التي ستقوم بها السلطات السورية والتعديلات على الدستور. وقد طرح الرئيس السوري دستورا جديدا وكتلة كاملة من القرارات الهامة التي ستتخذ. علما ان الحوار الوطني يناقش ليس مطالب المعارضة فحسب بل مستقبل البلاد .. مستقبل النظام السياسي والاقتصادي .. ومستقبل التعليم وهلمجرا. وهذا من شأنه حسب رأيي ان يقود الى اجراء اصلاحات شاملة والارتقاء بالمجتمع السوري والقيادات السورية الى اعلى المستويات في المجال الديمقراطي.

وفيما يخص بحث الملف السوري في مجلس الامن الدولي اكدت ايفاشوف ان الصين وروسيا ادركتا بأنه لا يجوز ان تحصل دول الناتو والولايات المتحدة على اية فرص للتدخل في الشؤون الداخلية لأية دولة في العالم. وقد اثبتت قرارات مجلس الامن الدولي بشأن ليبيا ان الغرب يتجاهل قرارات المجلس حول عدم التدخل في الشؤون الداخلية لهذا البلد او ذاك.لقد تحول الغرب اليوم الى منظمة اجرامية دولية معترف بها من قبل دول الغرب. وقد ادركت روسيا والصين هذا الأمر ولهذا فهما لا تسمحان بوقوع اشياء مماثلة فيما يخص الملف السوري.لقد ساعدت روسيا على منع الامريكيين من التصرف بوقاحة. وهذا دعم كبير لسورية.وتثمن سورية شعبا وقيادة هذا الموقف كل التثمين. من جانب آخر تستطيع روسيا بالوسائل الدبلوماسية ممارسة التأثير في القيادة التركية لكي تتصرف انطلاقا من علاقات حسن الجوار مع سورية. لقد اثبت الشعب السوري وقيادته اليوم بأنها الاكثر حكمة في الشرق الاوسط وشمال افريقيا حيث بقيت دول قليلة غير خاضعة للسيطرة الامريكية.

المزيد من التفاصيل في برنامج " حديث اليوم"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)