هل ستهب انتفاضة فلسطينية جديدة؟

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/656501/

هل يحتمل - إذا ما تعثر في الأمم المتحدة إعلان الدولة الفلسطينية المستقلة.. أن يفجر الفلسطينيون انتفاضتهم الثالثة؟ كيف ستكون عواقب ردود الفعل الإسرائيلية والأمريكية؟ ما هو الخيار الذي ستضطر حكومة فتح وحماس إلى تبنيه؟ أهو المقاومة .. ولكن أية مقاومة ؟  أم أن الأفضلية ستُعطى لمواصلة بناء مؤسسات الدولة؟ إذاً .. فما هي مبادئ التسوية بعد الخريف القادم يا تُرى؟

معلومات حول الموضوع:

الربيع العربي الذي بات محفزا للتغيير في الشرق الأوسط قاد ايضا الى تقدم كبير في تجاوز الخلافات السياسية في الداخل الفلسطيني والدفع ِ لجهة المصالحة الوطنية. فالإتفاق بين حركتي فتح وحماس حول تشكيل حكومة الوحدة الوطنية وتوحيد الجهود على ضوء بحث مسألة إعتراف الأمم المتحدة بفلسطين في سبتمبر/ايلول القادم يسوقان الدليل على تصميم الفلسطينيين في الذود عن حقهم المشروع في تأسيس دولتهم حتى وإنْ من جانب واحد. ويتوقع العديد من المحللين ان تتخلى اسرائيل ، في حال تقديم الفلسطينيين طلبا مباشرا الى الأمم المتحدة، عن جميع الإتفاقات السابقة مع هذه الهيئة الدولية ومع منظمة التحرير الفلسطينية ، الأمر الذي ينذر بجولة جديدة من المواجهة المسلحة. ويشار الى ان الدعوات الى تنظيم موجة جديدة من الإحتجاجات الجماهيرية أخذت تنطلق ليس فقط من طرف حماس، بل ومن فتح أيضا. ولذا قد يكون اندلاع الإنتفاضة الثالثة آخر وسيلة لإيصال صوت الفلسطينيين الى الآذان.

وبحكم التغييرات الجارية في المنطقة ، ومنها تصحيح سياسة مصر تجاه حركة حماس وتشكيل حكومة لبنانية يسيطر عليها حزب الله في الواقع ، وكذلك بفعل الإختراق الجماهيري السلمي الذي حصل مؤخرا على حدود لبنان الجنوبي ومرتفعات الجولان، اخذ الفلسطينيون يشعرون بمزيد من العزم والتصميم والثقة بالنفس. وفي المحصلة الأخيرة، وعلى الرغم من الدعم الشامل الذي تتلقاه اسرائيل من الولايات المتحدة، فإنها ، في حال اندلاع الإنتفاضة الثالثة، قد تتعرض لضغوط من جانب اللاعبين الإقليميين ومن جانب المجتمع الدولي سواء بسواء. فالأكثرية الساحقة من بلدان العالم تؤيد الإعتراف بالدولة الفلسطينية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)