الموسيقى الخالدة

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/656486/

بينت الدراسات ان المراهق يخصص لسماع الموسيقى وقتا يعادل بالمتوسط ضعف الوقت المخصص للدراسة. فالموسيقى اليوم تمثل المكون الرئيسي في حياة الشباب. الموسيقى تؤثر على وعي الشباب ربما أكثر من التلفزيون. فما هي الأنواع الموسيقية الأكثر انتشارا بين شباب اليوم؟ ومن هم  الموسيقيون المفضلون عند الشباب؟ وهل تحظى الموسيقى الكلاسيكية بإقبال لدى الشباب؟ وهل يحتاج ترويجها الى الدعاية والإعلان؟ ما قيمة هذه الموسيقى  في مفهوم  الجيل الناشئ وهي التي كانت تبدو أبدية خالدة؟ هل يستمع الشباب المعاصرون الى الموسيقى الكلاسيكية؟

في ضيافة برنامجنا اليوم عازفة البيانو يكاترينا ميتشيتنا، وعازف الفيلونسيل دينيس شابوفالوف، وعازف القيثارة البارع فكتور زينتشوك، والناقد الموسيقي ارتيومي ترويتسكي.

// 26.06.2018 по тикету 15478
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

العراق على صفيح ساخن.. نار الاحتجاجات تحيط بشركات النفط وتنتقل من مدينة لأخرى