خبير استراتيجي: اوباما حذر في التعامل مع الملف الليبي والجمهوريون يحاولون تسجيل نقاط ضده

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/656448/

الحلقة الجديدة من برنامج "حديث اليوم" تتحدث عن السياسة الخارجية للبيت الابيض الامريكي وموقف الكونغرس منها على ضوء قرار الكونغرس الاخير ( غير الملزم) الذي يطلب من الرئيس الامريكي العودة للكونغرس في حالة اتخاذه قرارا بمواصلة الحرب ضد ليبيا. ولالقاء الضوء على هذا الموضوع استضاف البرنامج الدكتور منذر سليمان مدير مركز الدراسات الامريكية - العربية في واشنطن.

قال سليمان: يحاول الكونغرس الان استغلال ما يجري في ليبيا وتسجيل نقطة ضد الرئيس باراك اوباما فيما يتعلق بالسياسة الخارجية الامريكية، وهناك صراع سياسي تقليدي دائم بين الرئيس والكونغرس الذي يحاول محاصرة اوباما واستغلال الثغرة الليبية التي بينت انه لم تكن هناك استراتيجية امريكية واضحة.. وهناك شعور لدى الكونغرس بان اوروبا قد تحصل على بعض المغانم على حساب الولايات المتحدة اذا تم ترتيب الوضع الليبي بعيدا عن واشنطن. لذا هناك صراع تقليدي بين الادارة والكونغرس بشأن صلاحيات الرئيس فيما يتعلق باعلان الحرب او التدخل العسكري.

واشار الخبير الى غموض الموقف الامريكي بعدم اخذ زمام القيادة العسكرية مباشرة للاحداث في ليبيا.. فهناك تحفظات، وهناك تأخر في الاعتراف بالمجلس الانتقالي الليبي ، والتعامل جرعة جرعة مع هذا الموضوع, في حين ان الدول الاوروبية وخاصة فرنسا وبريطانيا اسرعت في ارسال مندوبيها لبتغازي واقامة علاقات دبلوماسية مع المجلس الانتقالي هناك.

واكد الدكتور منذ سليمان انه بالرغم من ان الجمهوريين في الكونغرس يحاولون تسجيل نقاط ضد الرئيس اوباما، الا ان الرئيس الامريكي نفسه حذر في التعامل مع الملف الليبي، اذ انه يشعر بان امامه انتخابات رئاسية قادمة ولا يرغب في التورط بمسألة يدرك انها طويلة.

للمزيد يمكنكم مشاهدة المقابلة

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)