ليبيا : حرب من أجل ماذا ؟

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/656409/

لماذا لم تقتصر ضربات الناتو الجوية في ليبيا على الأهداف العسكرية وإنما اتسعت لتستهدف البنى التحتية المدنية ؟ هل هناك ما يثبت الاتهامات الموجهة لوسائل الإعلام الكثيرة بفرض حِصار إعلامي محكم على ليبيا القذافي لإخفاء الآثارالحقيقية الناتجة عن الضربات الجوية الغربية؟

معلومات حول الموضوع:

أخبار الحرب في ليبيا تكاد تختفي من بين العناوين الأولى قي نشرات الأخبار العالمية. الا ان ذلك لا يقلل من درامية الموقف. ضربات طائرات التحالف تثير انتقادات متزايدة من جانب العالم العربي وروسيا ومن جانب بعض الدول الغربية. وواضح ان الخطة الأولى للتحالف المعادي لليبيا والتي استهدفت التغيير السريع للسلطة في البلاد قد أخفقت. ورغم ذلك أخذ حلف الناتو ، كما تشير كل الدلائل، يستخدم التكتيك الذي سبق وجربه في يوغسلافيا، وهدفه تسديد الضربات ليس فقط للمواقع العسكرية، بل ولمكونات البنية التحتية الحكومية، بما فيها شبكة التموين والإتصالات، للضغط على السكان المدنيين وقهر المعنويات لفئات المجتمع الليبي المؤيدة للقذافي. والى ذلك تفيد بعض المعلومات المنشورة ان قنابل اليورانيوم المنضب التي استخدمها الأمريكيون في يوغسلافيا والعراق والتي تسبب التلوث الاشعاعي  قد استخدمها حلف الناتو في الأيام الأولى من قصف ليبيا.

والسؤال الجدي الذي يطرح نفسه الآن: هل تستطيع الأسرة الدولية أخيرا ان تتخذ التدابير اللازمة لوضع حد للقصف الذي يتجاوز كثيرا اطار قرار مجلس الأمن الدولي بشأن منطقة الحظر الجوي في ليبيا؟ وهل تبدأ حقا بحماية السكان المسالمين؟ يعتقد الكثيرون ان المخرج من الورطة هو الحوار السياسي بين المسؤولين في طرابلس والمعارضة الممثلة في المجلس الوطني الإنتقالي.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)