الوطن البديل

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/656386/

حملوا ثقافتهم العربية الى اخر حدود الارض. حملوا اوجاع اوطانهم وحاجات عائلاتهم على اكفهم وانطلقوا الى ارض غريبة في رحلة لا حدود لها.ومراسل "روسيا اليوم" عمر الصلح يحط رحاله على الشواطىء اللاتينية ليستكشف بعضا من حكايات الوطن البديل.من على شواطىء المتوسط  بدأت رحلتهم  واستمرت الى الطرف الاخر من كوكب الارض بحثا عن ملاذ امن بحثا عن وطن بديل  وعلى شواطىء الاطلسي وقف رسول السلام والمحبة عيسى بن مريم فاتحا ذراعيه لهم ولا يزل الى يومنا هذا وسيبقى للابد  شاهدا على رسالة المعاناة  التي حملوها من ارض كانت ترزح تحت نير الاستعمار   تكرر المشهد مرات عدة ولا يزال رسول السلام واقفا ولا زالوا يتوافدون جراء الظروف الاقتصادية والامنية الصعبة التي كانت ولا تزال تعصف بين الحين والاخر في منطقة الشرق الاوسط تتباين الارقام حول عددهم في البرازيل ولكن مما لا شك فيه ان عددهم يتجاوز الخمسة عشر مليون نسمة أوائل المهاجرين العرب جاؤوا من بلاد الشرق العربي وتحديدا من بلاد الشام من لبنان وسوريا وفلسطين في النصف الثاني من القرن التاسع عشر  جاؤوها طلبا لفرص عمل ولحياة كريمة بعد ان فقدوا الامل في اوطانهم فاستقروا في هذا الفضاء اللاتيني دونما مأوى  دونما ام حنون تستمع لهمومهم وتمدهم عطفا وحنانا في رحلتهم الى الارض الغريبة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)