القذافي: قرار مجلس الامن 1970 باطل ورفعنا مذكرة لمحكمة العدل الدولية لكي تحكم ببطلانه

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/65608/

انفردت قناة "روسيا اليوم" من بين جميع القنوات الفضائية الناطقة بالعربية بلقاء الزعيم الليبي معمر القذافي في طرابلس خلال هذه المرحلة الصعبة التي تشهدها الآن الجماهيرية وبالحصول منه على تصريح خاص تحدث فيه عن آخر تطورات الوضع الداخلي في ليبيا والعوامل الخارجية المؤثرة فيه.
شكراً على استقبالكم لنا ونعلم أنكم أحد القادة النادرين في العالم الذين يتحدثون بصراحة وربما هذه الصراحة تبدو أحياناً غاية في الغرابة ، نريد أن تصفوا لو سمحتم ماذا يجري في ليبيا؟ هنالك الكثير من التصورات المغلوطة والغريبة عما يجري في ليبيا!
هو وضعنا يختلف تماماً عما حصل في تونس ومصر أو اليمن والبحرين أو قطر أو السعودية، الذي جرى والذي يجري الآن في بعض البلدان العربية يعني الوضع في ليبيا يختلف كلية. تلك الشعوب الثائرة ضد حكامها. نحن هنا الشعب طالب القيادة الثورية تبقى، ومتمسك بالسلطة الشعبية ولا يريد أن يتنازل عنها لأي كان. الشعوب الأخرى ليس لديها سلطة.. السلطة عند الحكومة وعند الرئيس، تريد للرئيس أن يستقيل والحكومة ان تستقيل والبرلمان يستقيل ويختاروا حكومة جديدة أو رئيسا جديداً ، بينما في ليبيا السلطة عند الشعب ، المؤتمرات الشعبية واللجان الشعبية، الشعب لا يريد أن يسلم السلطة لأي كان ، فهو في النهاية يواجه عصابة محدودة العدد موزعة في بعض المناطق هجمت على مراكز الشرطة وعلى ثكنات الجيش استولت على السلاح وتحصنت في بعض المباني وأرهبت الناس وتخرج ليلاً تطلق النار فارتعبت الناس، وتقوم أحياناً بذبح الناس على طريقة الزرقاوي، فمن قطعت يداه ومن قطعت رجلاه ومن يشنقونه على أعمدة الكهرباء، أشياء فظيعة رآها العالم أو لم يرها، فحصل بين الشرطة وأجهزة الامن والثكنات التي هجموا عليها تبادل لإطلاق النار،  فكل الذين قتلوا كانو بين 150 - 200 من الشرطة ومن العصابات هذه ومن العسكريين.. نحن نعالج هذه الظاهرة التي تسربت من الخارج ـ من القاعدة طبعاً ـ وخلقت لها عملاء في الداخل نعالجها لأننا تعرضنا في الماضي لشيء كهذا، وكما يحدث في بعض البلدان فقاعات هنا وهناك من القاعدة ، ولم نحب حتى أن نعلن عنها.. وهم لديهم طبعاً قيادة القاعدة ومنظمين ومرتبطين ببعضهم استغلوا سكوت الدولة الليبية عن الإعلان عن هذا الذي يحدث، وهو عامل نعتبره متحكم فيه وبسيط،  وراحوا يرسلوا بالنقالات إلى العالم بأن ليبيا فيها مظاهرات وإطلاق النار وأن آلاف الناس قد قتلت.. فوجئنا بأن العالم مقلوب على ليبيا، ماذا حصل؟ كيف أنتم عندكم مظاهرات؟؟ متى ، لم يكن لدينا مظاهرات إطلاقاً!! لا، كيف وكالات الأنباء تقول هكذا وآلاف الناس ماتت، من ماتوا 150 أو 200 هذه المعلومات التي لدينا. معلومات مِنْ مَنْ؟ معلومات من وكالات الأنباء.
طيب كيف مجلس الامن أو العالم يبني قراراته على تقارير وكالات الأنباء واتضح أن إرهابيي القاعدة أرسلوها بالنقالات لوكالات أنباء خارجية وتلك الوكالات نشرت تلك الأنباء التي وصلتها. فأصبح من الصعب أن تحول من ذهن العالم هذه الصورة المرعبة عن ما اعتبروه أزمة اعتبروه كارثة واعتبروه مشكلة.. ونحن الحقيقة لا نطلق عليها لا أزمة ليبية ولا مشكل ليبي ولا أي شيء. هذه حالة محدودة من عصابات مجرمة مسلحة مجنونة مهووسة، الجيش الجزائري يحاربها منذ كم سنة، جيش بوكوحرام في نيجيريا وله نفس الارتباط، الشيشان روسيا تحارب فيها منذ عدة أعوام، في العراق هم أنفسهم يحاربوا فيها، في أفغانستان الحلف الأطلسي كله يحارب هذه المجموعات المسلحة، وفي الصومال شباب المجاهدين نفس الشيء، والعالم كله يقف مع حكومة الصومال ضد شباب المجاهدين.. إذاً العصابات المسلحة من المتطرفين منتشرة وموجودة في كل مكان، هذا تنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي كما يسمونه. والغريب كيف يقف العالم هذا الموقف من ليبيا، أنا اعتقد أن العالم بنى موقفه على تقارير وكالات الإعلام الكاذبة وتورط بهذا الموقف ويريد الآن أن يحاول أن يحفظ ماء وجهه وينسحب من هذه الورطة بما يحفظ ماء وجهه، حتى وزيرة خارجية أمريكا قالت نحن حقا بنينا موقفنا على تقارير وكالات الأنباء.. أنتم أبعثوا لجنة لتقصي الحقائق أولاً وبعدها قرروا..ثانياً إن مجلس الأمن غير مختص حسب الميثاق بأي شأن داخلي في أي دولة ، مجلس الامن مسؤول في حال وقعت حرب بين دولتين أو أكثر، وبالتالي القرار 1970 قرار باطل حسب ميثاق الامم المتحدة ، ونحن رفعنا مذكرة لمحكمة العدل الدولية لكي تحكم ببطلان هذا القرار.. ونحن نفتح أبوابنا للمراسلين ووكالات الأنباء ، وطبعاً وكالات الأنباء التي تورطت في نشر تلك التقارير أصبح من الصعب عليها الآن أن تغير موقفها. ونفتح أبوابنا للجان التحقيق لتقصي الحقائق من الاتحاد الأفريقي من الأمم المتحدة من المؤتمر الإسلامي من أي جهة.. ونحن هذا ما نريده لأنه من مصلحتنا أن تعرف الحقيقة أن ليبيا لم يحدث فيها مظاهرات أبداً والإرهابيون لا يخرجون في مظاهرات، هل سمعت أبداً عن أن تنظيم القاعدة خرج في تظاهرة. فهم ليس لديهم مطالب إطلاقاً ، وطبعاً سيطروا على بعض المباني في بنغازي وفي البيضاء وفي بعض المواقع وأرهبوا الناس واحتلوا المساجد وأعلنوا الإمارات، إمارة القاعدة وإمارة كذا، وكل واحد يعين نفسه أميراً على شارع على عمارة ويعمل من نفسه أميراً وهذا ما حصل في الحقيقة.
يتبع...

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)