هيثم مناع: 113 مليار يورو مهربة من ليبيا باسم 48 شخصية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/64871/

تناولت هذه الحلقة من برنامج "حديث اليوم" الناطق باسم الهيئة العربية لحقوق الإنسان في باريس هيثم مناع وموضوع الحلقة يتناول العقيد القذافي.. بين لعبة السلطة وعيون العدالة.
يقول السيد مناع أن الغاية والتحرك الآن من قبل الهيئة ومنظمات حقوق الانسان هو مواجهة عملية ازالة الأدلة التي باشرها القذافي وجماعته الذين يحاولون بأي شكل من الأشكال احراق الجثث وطلي الاماكن وحتى جمع الرصاص الذي قتل به عدد كبير من المواطنين الأبرياء عددهم 1000 او 2000 وفق الاحصائيات الواردة.
وأكد هيثم مناع ان هناك تقارير عديدة باتت جاهزة لتقديمها الى المحكمة الدولية والمدعي العام لها تستند الى تقارير طبية تم استقاؤها من الأطباء الشرعيين والملف بات بتصرف المدعي العام.
وذكر مناع انه تم وضع قائمة باسماء المتورطين في جرائم ولكن تبقى هذه القائمة مؤقتة لأن الأزمة ما زالت مستمرة.
وفي شق الجرائم الاقتصادية اكد ضيف الحلقة انه جرى تقديم تقديم دعوى قضائية لتحديد أي أصول مالية يملكها القذافي وعائلته والمقربين منه مشيرا الى تعاون منظمة الشفافية (الفرع الفرنسي منها) و منظمة "شيربا" للمطالبة بفتح تحقيق قضائي بالأصول التي تملكها عائلة القذافي في فرنسا.
وأشار مناع الى أن ثروة القذافي تقدر بـ 113 مليار دولار موزعة في دول عدة باوروبا والولايات المتحدة وجنوب شرق آسيا، وهي ناتجة عن عائدات النفط وقطاعات الغاز والاتصالات والبنى التحتية ووسائل الإعلام.
وأضاف أن قائمة بـ48 شخصية متهمة تتقدمها عائلة القذافي (العقيد واولاده وزوجته) اضافة الى مدير المخابرات.


تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)