مصر في الحلم واليقظة

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/63706/

لا تظنوا أن المصريين اليوم هم الورثة المباشرون والمواصلون لأعمال أسلافهم العظام المجيدة فى عصر الفراعنة. فمنذ زمن بناء الأهرام الكبرى شب وانقرض فى وادى النيل مائتا جيل ، وتبدل الشعب واللغة. ومع ذلك فمصر بلد جدير بالزيارة من كل إنسان، ليرى بعينيه سحر الأهرام الغامض، وأبا الهول اللغز ، ويرى فى الأقصر المعابد ويلمس بيديه تاريخ الحضارة الفرعونية العظيمة. إن خصائص الثقافة المصرية والنظم المحلية تتجلى فى المظهر الخارجى للمصريين المعاصرين وأسلوب حياتهم. معظم المصريين يتميزون بالتؤدة فى السلوك والمعونة المتبادلة الفعالة. على هذا النحو يحاول السكان المحليون المحافظة على أصالتهم. وتلمس فيهم نبل الإنسان الشرقى. إنهم لا يستعجلون ولا يحضون الآخرين على الإستعجال. وإذا استطعت أن تجد معهم لغة مشتركة وتحظى باحترامهم فسترى أنهم لا ينكثون وعودهم . المصريون كرماء وودودون وسؤالهم التالى بعد التحية  وهو" إزي الحال ؟ " ليس مجرد سؤال شكلى بل رغبة فى التواصل الإنسانى المباشر .

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)