باحث في الشؤون الاستراتيجية: الحركة الشعبية في مصر اسرع تحركا من جميع رموز المعارضة السياسية في البلاد

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/63035/

يعتقد موسى قلاب الكاتب والباحث في الشؤون الاستراتيجية الذي استضافه برنامج " حديث اليوم" ان النظر الامريكية للاحداث الجارية في مصر صارت تتسم بالفتور في الايام الاخيرة خاصة بعد ان اعلن المبعوث الامريكي الى القاهرة ان الرئيس مبارك سيبقى حتى انتهاء مدة ولايته في سبتمبر/ايلول القادم. علما ان هذا يتناقض مع ما كانت تنادي به الادارة الامريكية على لسان مسؤولين كثيرين منهم وزيرة الخارجية وكذلك الرئيس اوباما شخصيا بأن انتقال السلطة يجب ان يتم فورا.  ويجمع المراقبون على وجود  شبه تردد  وعدم وضوح في الموقف الامريكي الحالي. وقد تعاملت الادارة الامريكية السابقة برئاسة بوش الابن مثلا مع الازمة العراقية بحزم. كانت الامور آنذاك واضحة وحازمة. اما في هذه المرة فقد امتد السيناريو لأكثر من عام وفي النهاية بلغ آخر ما رسمته الادارة الامريكية من سيناريوهات. وكان العالم كله ينتظر ان يغادر الرئيس مبارك الآن حسب قول الادارة الامريكية، لاسيما ان الحركة الشعبية في ساحة التحرير تطالب برحيله الآن .. ولا يطرح  على الصعيد الشعبي مطلب رحيل نائب الرئيس المعين حديثا او رئيس الوزراء الجديد بالرغم من انهما من المسؤولين السابقين. وصدرت في البداية مطالب خجولة بعدم تعيين احد من الوزراء السابقين في مناصب حكومية جديدة. كما ان عمر سليمان ضابط المخابرات السابق يعتبر من الطاقم الذي حكم مصر على مدى فترة طويلة جدا. وقد رأى ممارسات الحزب الواحد وممارسات الفرد والمحاولات لتوريث جمال مبارك ابن الرئيس. كل هذه القضايا تقض مضاجع المصريين والمعارضة السياسية المصرية.. الا ان الحركة الشعبية اسرع تحركا من حركة كل رموز المعارضة السياسية.

ان جميع الحلول الآن تتوجه خلال المناقشات مع الحكومة نحو تعديل المادة 77 والمادة 78 وتحديد فترة حكم الرئيس بدورتين لا أكثر وكذلك النظر في الطعون بشأن الانتخابات البرلمانية السابقة بغية تصحيحها او اعادة انتخاب المجلس كله ...

المزيد من التفاصيل في برنامج " حديث اليوم"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)