ناشط سياسي تونسي: لا يستطيع اي طرف سياسي القول ان الثورة في بلادنا هي ثورته

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/62285/

اجاب الناشط السياسي التونسي منذر بلحاج علي الذي استضافه برنامج "حديث اليوم" عن السؤال حول حقيقة ما يجري في تونس اليوم هل هي ثورة ام انتفاضة ؟ بقوله ان هذه المسألة لها جانبان .. وهي بالتأكيد مسألة نظرية مهمة .. فنحن على اعتاب المرحلة الاولى من القرن 21 .. اما بماذا تختلف الانتفاضة عن الثورة ..فنقول انهما مترادفان كما يبدو .. لكن الامر ليس كذلك .. الانتفاضة تشمل عادة شريحة اجتماعية معينة تطرح المطالب دون ان تختلف مع النظام القائم .. انها مطالب توفير المواد الغذائية والمعيشة وغيرها من المطالب المحددة .. اما الثورة فهي مسألة تغيير شامل وعميق للبلاد.. وتختلف هذه الثورة عن سابقاتها باعتبارها اول ثورة في القرن 21 بأنه لا دخل للجيش فيها.. ولا دخل للسلاح فيها .. انها ثورة مدنية لمواطنين  عزل قرروا بصفة غير قابلة للتراجع رحيل النظام السابق.. وهذا أمر في غاية الاهمية ..

اما بصدد القوة السياسية التي تقود هذه الثورة فيرى منذر بلحاج علي  ان الثورات تفاجئ الجميع عادة لدى اندلاعها وهذا ما يثبته علم السياسة .. وهذه الثورة فاجأت نظام الحكم السابق.. وكذلك كل الاطراف السياسية في تونس.. وفاجأت كل النخب وكل المراقبين .. والحكومة الحالية هي حكومة انتقالية .. ومهما دخلها من المعارضين فهي حكومة ذات مهمة انتقالية تقود الشعب التونسي الى شاطئ الامان. ولا يستطيع اي طرف سياسي القول ان هذه الثورة هي ثروته ؟ فهذا شئ غير مقبول . ان الشعب التونسي لم يعد يقبل هذا. هو لا يقبل ان يتحدث احد بإسمه .. وهذه المسألة أساسية. والآن تشيع هذه الثورة في مشارق الارض ومغاربها.. وخاصة في حاضرتنا.. حيث ما زال التوتر قائما. قد لاتعجب هذه الثورة بعض الانظمة والاطراف .. ولكن هذا لا يغير من الامر شيئا..

وبرأي الناشط التونسي ان الحكام في البلدان الجنوبية يأتون الى السلطة بمختلف السبل ثم يجرون الانتخابات بعكس الحال في البلدان المتطورة  حيث ينتخب الشعب الحكام اولا ثم يمارسون الحكم ..

المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)