مدير تحرير صحيفة "اليوم السابع" المصرية: ان النظام أو الحكومة لم تستوعب الرسائل التي جاءت من تونس

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/62272/

ضيف هذه الحلقة من برنامج "حديث اليوم" من القاهرة حيث التظاهرات الاحتجاجية تعم شوارعها لليوم الثالث على التوالي. وضيف الحلقة هو مدير تحرير صحيفة "اليوم السابع" أكرم القصاص.

عن رؤيته لما يحدث في الشارع المصري يقول ضيف "حديث اليوم" ان ما حدث هو تغيير كبير جدا في تأريخ مصر، معبرا عن اعتقاده بان ذلك سيكون محسوبا في تاريخ مصر، لان اعدادا كبيرة جدا من الشباب، ولدوا جميعهم في فترة حكم الرئيس حسني مبارك ويطالبون بتغيير حقيقي ولهم مطالب.

ويؤكد مدير تحرير "اليوم السابع" ان هؤلاء الشباب لم يكونوا مرتبطين باحزاب واغلبهم يظهر لاول مرة .. وان ظهورهم بحد ذاته كان، في جزء منه، ان النظام أو الحكومة لم تستوعب الرسائل التي جاءت من تونس، وفي حالات الانتحار مع غياب السياسة تماما في الصورة العامة التي كانت موجودة، واختفاء الحكومة يوم امس وظهور الاعداد المختلفة، مع عدم وجود تنظيمات حزبية.. وحتى ان الكلام الذي يقال عن وجود تيار للاخوان، في جزء منه، هو اهانة لهؤلاء الشباب واهانة للجيل الكبير جدا الذي تواصل بطرق الانترنيت او "الفيس بوك" أو "التيوتير"ونظموا انفسهم واستطاعوا ان يعملوا مظاهرات ضخمة جدا تعبر عن مطالب عدد كبير من الشعب المصري في الديمقراطية وتداول السلطة، او القضاء على الفساد، وفي العدالة الاجتماعية وتكافؤ الفرص .

ويرى اكرم القصاص ان كل هذه العناصر حملها عدد من الشباب الصغار الذين كانوا يعبرون عن تيار واسع من الشارع المصري طوال سنوات سابقة حاولت عدة جهات او تيارات تنظيمها نفسها لتقول هذا الكلام وعجزت عن قول ذلك.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)