أوكرانيا : على حافة عصيان اجتماعي؟

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/59265/

ما خلفية تصريحات الرئيس الاوكراني فيكتور يانوكوفيتش حول خطر انهيار الاقتصاد ا ووقوع كارثة اجتماعية في البلاد ؟ هل يتربص الغرب بالقيادة الاوكرانية وينتهز الوضع للقيام بعصيان برتقالي الطابع؟ هل بمقدور روسيا تقديم العون لاوكرانيا وكيف؟
معلومات حول الموضوع:
بعد ان تولى فيكتور يانوكوفيتش مهام رئاسة الجمهورية في اوكرانيا في مطلع العام الحالي استبشر الكثيرون آملين بالإستقرار وتحسن الأوضاع في البلاد. الا ان التوقعات البهيجة جاءت على ما يبدو، سابقة لأوانها بعض الشيء. فقد حذر الرئيس الأوكراني مؤخرا ، وبصراحة، من خطر تدهور الإقتصاد مشيرا الى ان الوضع في اوكرانيا يتعقد بسبب ازمة الثقة بالسلطة او غياب تلك الثقة لدى السكان ، مما ينطوي على خطر انفجار الاوضاع الإجتماعية. تفادي هذا الخطر أمر  صعب للغاية، لكنه  ممكن حسب اعتقاد الرئيس يانوكوفيتش. وهذا يتطلب في المقام الأول وضع استراتيجية تنموية طويلة الأمد من شأنها ان تحول دون وقوع ازمات سياسية  او ثورات "برتقالية" جديدة. وشدد فكتور يانوكوفيتش على ان السلطات في اوكرانيا ملزمة بإنجاز الإصلاحات التي بدأتها على الرغم من افتقارها للشعبية وكونها تشكل عبئا ثقيلا على السكان.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)