السلاح النووي كمؤشر قومي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/58280/

ما شكل العلاقة بين مسألة تعزيز السيادة الوطنية وامتلاك برنامج نووي في الوقت الحاضر؟ ماهي الدروس المستنبطة من الهند وباكستان ومستقبلا ايران؟ هل يمكن لما يسمى بـ " التأميم النووي " ان ينتشر في العالم العربي؟ ماهي نتائج مفعول " الدومنو النووي "؟ هذه وغيرها من الاسئلة سيجيب عليها الخبراء في برنامج " بانوراما ".
معلومات حول الموضوع:
يشهد الشرق الأوسط اليوم موجة جديدة من انتشار البرامج النووية. والمؤشر الرئيسي لتطور الأحداث  في هذا الإتجاه هو ايران، حيث بات البرنامج النووي  بمثابة المحور الذي تدور حوله السياسة الخارجية والداخلية للبلاد. من خلال النموذج الإيراني نرى ان امتلاك  جميع اسرار الذرة يوفر ليس فقط الحماية من العدوان الخارجي المحتمل، بل ويمكـّن الدولة من تعزيز  مكانتها ومواقعها الإقليمية لحد الطموح الى الزعامة في العالم الإسلامي. ويجوز ، والحال هذه، الكلام ُ عن نوع من "التأميم النووي"، حيث يساعد البرنامج النووي الطـَموح على التصدي للهيمنة الأجنبية ويغدو تعبيرا عن الكرامة والعزة القومية. وقد سبق وتجلت هذه الظاهرة في حينه لدى الهند وباكستان واسرائيل ، مما يسمى بدول الموجة النووية الثانية. ولا يستبعد ان تغدو ايران  بالذات من اوائل دول الموجة النووية الثالثة. وسيؤدي ذلك، بالتالي، الى تداعيات مفعول " الدومنو النووي" في الشرق الأوسط. فالآن يعتبر البرنامج النووي الذاتي من الأولويات الوطنية بالنسبة لمصر والمملكة العربية السعودية وتركيا ودولة الإمارات العربية المتحدة. وتبدي نشاطا واضحا في هذا الإتجاه كل من الأردن وسورية والجزائر والمغرب والكويت والبحرين.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)