رئيس جمعية الحقوقيين العراقيين في بريطانيا: لا يجوز لحكومة تصريف الاعمال ان تقوم بتعويضات لاي جهة من الجهات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/55613/

ضيف هذه الحلقة من برنامج "حديث اليوم" هو القاضي الدكتور طارق على الصالح رئيس جمعية الحقوقيين العراقيين في بريطانيا.
في معرض اجابته على سؤال فيما اذا كان يحق لحكومة تصريف الاعمال ابرام اتفاقية او الموافقة على تعويضات للامريكيين الذين تضرروا نفسيا، حسب الزعم، في حرب الخليج الثانية.. وعن جواز تعويض المعتدي قانونيا يقول ضيف "حديث اليوم" انها مفارقة عجيبة غريبة  ان يكافأ المعتدي على جريمته .. المجرم ارتكب جرائم فضيعة .. اولا قام باحتلال العراق تحت مسميات وتحت اسباب واهية ودون غطاء شرعي من الامم المتحدة .. ثم ارتكب جرائم دولية مثل جرائم الحرب وجرائم ضد الانسانية، وحتى جرائم ابادة جماعية في الفلوجة.
ويتسائل الدكتور طارق الصالح انه "كيف يكافأ على هذه الجريمة؟ موضحا ان تلك مسألة بديهية ومسألة منطقية لا يقبلها اي عقل ..ثم فيما اذا اعتبرنا هذا الاحتلال جاء وان الامريكان قاموا باحتلال العراق بغطاء شرعي ، لو فرضنا جدلا .. لا يجوز لحكومة تصريف الاعمال ان تقوم بتعويضات لاي جهة من الجهات، لانها بحكم المادة 64 من الدستور العراقي الحالي تعتبر هذه الحكومة حكومة تصريف اعمال، لانه لا تعمل تحت اي  غطاء شرعي من قبل البرلمان العراقي .. فبحل البرلمان العراقي وانتهاء دورته تعتبر حكومة تصريف اعمال، وبالتالي فهي حكومة لا يجوز لها اتخاذ مثل هذه القرارات مطلقا".  
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)