الجيش المحترف أم عسكرة الشعوب ؟

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/54413/

التجنيد العسكري الإلزامي... أم الخدمة على أساس التعاقد؟ تفعيل التعبئة...  أم التركيز على التأهيل الاحترافي للكادر العسكري على اجادة استخدام السلاح المتطور؟ يدعو برنامج "بانوراما" ضيوفه  لمناقشة هذه الخيارات في بناء الجيش العصري.

معلومات حول الموضوع:
من عشرين عاما يدور في روسيا جدل حول نوعية الجيش الذي تحتاج اليه، هل هو جيش قائم بالأساس على التعاقد ام على اساس التجنيد الإجباري؟ وتشتد حدة الجدل والمناقشات بخاصة في فصل الربيع والخريف، اي في موسمي التجنيد لإمداد القوات المسلحة بالمجندين الجدد. مشكلة التجنيد تطرح سنويا وعلى اوسع نطاق ليس في روسيا وحدها، بل وفي البلدان الأخرى التي تتبع نفس الأسلوب لتشكيل الجيش.
مواقف الخبراء العسكريين من هذه الطريقة لرفد صفوف  الجيش متفاوتة، وكذلك مواقف المجتمع ككل إزاءها. ثمة رأي يقول إن روسيا ينبغي ان تحتفظ بمبدأ التجنيد الاجباري  لأنه يوفر لها في النفقات، كون الصرف على المتعاقدين يكلف غاليا. هذا اولا ، وثانيا- وهو الأهم- ان الخدمة الإجبارية تقوي التربية الوطنية للشباب وتغرس في نفوسهم  الشعور بالعزة والكرامة والمسؤولية وتعودهم على الإنضباط.  كما يعتقد بعض الخبراء ان تشكيل جيش قائم على التعاقد بالكامل امر غير ممكن في روسيا، ويعيدون الى الأذهان ان القوات المسلحة الروسية تشكلت تاريخيا على اساس التجنيد الإجباري.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)