مسؤول دولي: فيضانات باكستان من اكبر الكوارث الطبيعية في العالم ، ان لم تكن اكبرها على الاطلاق

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/53597/

الحلقة الجديدة من برنامج"حديث اليوم" استضافت السيد كيليان كلاينشميت مساعد المبعوث الخاص للامين العام للامم المتحدة لمساعدة باكستان ، ودار الحديث حول دور الامم المتحدة والمؤسسات الدولية الاخرى في مساعدة شعب باكستان وتمكينه من تجاوز آثار موجة الفيضانات المدمرة التي ضربت البلاد مؤخراً.

يقول السيد كلاينشميت: اعتقد ان الامم المتحدة كانت طيلة عقود شريكاً مهماً لباكستان وللشعب الباكستاني. لقد عملنا في هذا البلد في اصعب الازمان والازمات التي واجهها الناس هناك ، مثل تدفق اللاجئين الافغان الى باكستان قبل ثلاثين عاماً . والكوارث الطبيعية تواجهها هذه الدولة بصورة متكررة مع الاسف . لقد كنا مع باكستان وسنكون معها . ان للامم المتحدة دوراً خاصاً في عمليات التنسيق ، لا تنسيق جهود باكستان فحسب، بل وتنسيق جهود المجتمع الدولي ومنظمات الاغاثة المختلفة التي جاءت لتقديم العون كذلك.. نحن هنا لمساعدة حكومة باكستان على ايصال المساعدات الى محتاجيها في البلاد.

واضاف كلاينشميت : ان الامر استغرق بعض الوقت لنا جميعاً لادراك ان هذه هي احدى اكبر الكوارث الطبيعية التي رأيناها، ان لم تكن اكبرها على الاطلاق ، عندما ادركنا ان المشكلة لم تكن فقط في الفيضانات التي ضربت المناطق الشمالية من باكستان في البداية ، بل كانت كما وصفها الامين العام للامم المتحدة بـ " السونامي البطيء" الذي يؤثر على الدولة الباكستانية كلها. والمجتمع الدولي بدأ يعي حقيقة هذه الكارثة ، والان هو يقوم بالمساهمة في تقديم العون. ان هذه المسألة تؤثر علينا جميعاً.  وهناك مساعدات كبيرة تصل الى باكستان حالياً من خلال الامم المتحدة ومن خلال المنظمات الدولية الانسانية . ولكن رغم ذلك نحن لا نزال في البداية ، اذ  لازال  هناك مئات الالاف من الناس تشردوا ويتشردون كل يوم. وفي الوقت نفسه هناك اناس اخرون بدأوا في العودة الى مناطقهم ، وهؤلاء كذلك بحاجة الى المساعدات لاعادة بناء منازلهم وحياتهم من جديد. وعلينا الا نتوقف عند الارقام الاولية التي اعلنت . . نحن لا نزال نقيم الامور ، ولا يمكننا القيام بتنفيذ تقييماتنا بشكل دقيق وكامل حول المبالغ المطلوبة بالفعل، لأن الكارثة مستمرة . لقد رأينا مليار دولار فقط يصل الى باكستان على شكل مساعدات عينية واموال ، بعضها لا يزال مجرد تعهدات من قبل البعض ، وبعضها وصل بالفعل .

وأكد المسؤول الدولي : يتعين على المجتمع الدولي ان يقف الى جانب شعب باكستان في محنته هذه ، واعتقد ان الاستجابة الاولى قد حصلت ، ولكن رغم ذلك علينا الحفاظ على هذا الاهتمام الدولي، لأن هذه ازمة عميقة في هذا البلد ، وهي ضخمة الى حد كبير.

للمزيد يمكنكم مشاهدة شريط الفيديو

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)