الممثل الشخصي للرئيس الفلسطيني : موضوعنا الاساسي ازالة الاحتلال .. ولا سلام لأحد بدون هذا ..

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/50886/

تحدث رفيق النتشة الممثل الشخصي للرئيس الفلسطيني محمود عباس الذي استضافه برنامج  "حديث اليوم" عن موقف الادارة الامريكية الحالية من القضية الفلسطينية وتراجع اوباما عن وعوده في ظروف عدم التزام اسرائيل وعدم تقديمها الاستحقاقات الواجبة عليها.

وقال النتشة : لا شك في وجود تغير طفيف في موقف الرئيس اوباما منذ بداية ولايته وخطابه في القاهرة حتى اليوم. لكن يجب ألا يغيب عن بالنا بأي شكل من الاشكال ان اسرائيل هي الحليفة الاولى لأمريكا ، ولها من الاهمية ما يفوق تصور اي احد كان. نحن لم نكن سذجا بحيث نعتقد ان الرئيس اوباما اصبح يؤيد القضية الفلسطينية او الشعب الفلسطيني وترك اسرائيل. ليس الأمر بهذا الشكل.. لكن عقدت آمال كبيرة على الرئيس اوباما .. ونحن لم نر تحقيقها على أرض الواقع .. ورأينا شيئا من التراجع .. لكن لا نستطيع القول ان نظام اوباما قد تراجع بصورة مطلقة عما تعهد به .. ويمكن ان نؤكد ان التراجع جزئي .. وما يهمنا من الموضوع هو مدى التزام الادارة الامريكية بالتعهدات والاتفاقيات والقرارات الدولية اتي تعتبر المرجعية الاولى لعملية التفاوض .. واعلن الرئيس اوباما اكثر من مرة انه ملتزم بأقامة دولة فلسطينية مستقلة .. ويريد حل الدولتين .. ونحن من هنا نقول .. نحن في انتظار الاجابة عن الاسئلة التي قدمت الى الادارة الامريكية.. وسيظهر في الايام القادمة  فيما اذا كانت الادارة متمسكة بالشرعية الدولية .. وستلزم اسرائيل والاطراف كلها بهذه الشرعية.. نحن على استعداد .. وقد قدمنا كل الاستحقاقات الخاصة بعملية السلام.. لكن اسرائيل لم تقدم شيئا من هذا .. المطلوب من الادارة الامريكية اولا ان تحدد موقفها .. وثانيا ان تقوم بمهماتها .. لكي تلزم الاطراف المعنية وأقصد اسرائيل بتقديم الاستحقاقات الواجبة عليها ... ان حديث نتانياهو عن التسهيلات هو على الورق .. علما ان التسهيلات جزء اساسي من واجبات سلطات الاحتلال .. ولكن بدون ازالة الاحتلال لا سلام في المنطقة .. ولا سلام لأحد .. ولا يمكن ان تجد فلسطينيا واحدا يقبل بالاحتلال بأي شكل من الاشكال .. هذه هي القاعدة الاساسية ..

المزيد من التفاصيل في برنامج " حديث اليوم"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)