يوم 23 يوليو / تموز

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/50849/

1945
في مثل هذا اليوم من عام 1945 بدأت في باريس محاكمة المارشال فيليب بيتان الذي ترأس حكومة عميلة للهتلريين اتخذت مدينة فيشي مقرا لها، بعد هزيمة فرنسا في الحرب العالمية الثانية. ومع ذلك كان الكثيرون من الفرنسيين يعتبرون بيتان منقذا لفرنسا، ويعتقدون ان بفضله لم يتم احتلال البلاد بكاملها.  تلقى المحلفون بالبريد تهديدات مجهولة وتحذيرات رمزية بشكل توابيت مصغرة. ورغم ذلك حكم على بيتان بالإعدام بفارق صوت واحد فقط، حيث صوت لإعدامه اربعة عشر شخصا. وفيما بعد استبدل الإعدام بالسجن المؤبد.


1952
في مثل هذا اليوم من عام 1952 قام اعضاء تنظيم "الضباط الأحرار" السري بزعامة جمال عبد الناصر بانقلاب عسكري اطاح بنظام الملك فاروق الإقطاعي في مصر. دخلت القوات القاهرة ليلا وحاصرت الدوائر الحكومية . وفي السابعة والنصف صباحا القي من الإذاعة بيان اللواء محمد نجيب الذي اعلن عن اسقاط الحكومة العميلة، على حد تعبيره. وقد تلا انور السادات  البيان من الإذاعة. كان الملك فاروق في البداية يأمل في نجدة عسكرية من الخارج، الا انه سرعان ما نفي من البلاد. وبنتيجة ثورة يوليه اعلن النظام الجمهوري في مصر.  وتشكل مجلس قيادة الثورة برئاسة محمد نجيب الذي تولى ايضا مهام رئيس الجمهورية.


1957
في مثل هذا اليوم من عام 1957 بدأت في مصر مناورات بحرية كانت الأكبر والأوسع في تاريخ البلاد. حضر المناورات الرئيس جمال عبد الناصر . وتم خلالها استعراض القوارب الطوربيدية والمدمرات الجديدة التي استلمتها مصر من الإتحاد السوفيتي، وكذلك آخر المستجدات، وهي غواصات من صنع سوفيتي. وتولى الخبراء العسكريون السوفيت تدريب البحارة المصريين . ففي مصر لم تكن تتوفر آنذاك مراكز لإعداد الكوادر من اجل الأسطول البحري. وكان غالبا ما يرسل للخدمة فيه اناس لم يروا البحر في حياتهم من قبل. ورغم لزوم تسديد النفقات الهائلة قامت مصر بخطوات كبيرة لتحسين اسطولها البحري وتطويره.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)