إيران بعد العقوبات الجديدة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/49798/

ما مدى فعالية ونتائج العقوبات الجديدة للأمم المتحدة على ايران؟ كيف يمكن تفسير الدور الروسي في هذه العقوبات وما مدى تأثيره على العلاقات بين البلدين؟ ما هي خطوات الضغط الأحادية الجانب التي من الممكن أن تتخذها الولايات المتحدةوحلفاؤها حيال ايران وكيف تقيم روسيا مثل هذه الخطوات.

معلومات حول الموضوع:
يطرح الخبراء تقويمات متناقضة للقرار رقم 1929  الذي صدر عن مجلس الأمن الدولي مؤخرا ويقضي بفرض عقوبات دولية جديدة على ايران. فالبعض يعتقدون ان أسوأ ما كانت تنتظره ايران قد مر وانقضى، لأن حزمة العقوبات الجديدة معتدلة نسبيا، ولا تمس ميادين حيوية مثل الصناعة النفطية والطاقة النووية السلمية. فيما يرى البعض الآخر ان موقف المسؤولين في طهران الذين لم يعترفوا بتلك العقوبات واعتبروها اجراءً غير شرعي ، الى جانب رغبة واشنطن في تشديد موقفها حيال ايران إنما يشكلان  مخاطر جديدة. وخلافا لموقف روسيا والصين يحتمل ان تسير الولايات المتحدة الى ابعد، فتطبق ، الى جانب عقوبات مجلس الأمن ، عقوباتها هي التي ستكون اشد وأقسى على ايران، لحد محاولة فرض حصار عسكري بحري حول الجمهورية الإسلامية.
روسيا ترفض قطعا مثل هذا المقف الإحادي الجانب في التعامل مع الملف النووي الإيراني. وحسب الرئيس الروسي دميتري مدفيديف "ينبغي العمل بصورة جماعية مشتركة". وينبغي تنظيم حوار بناء مع السلطات الإيرانية ، الى جانب ممارسة الضغط عند الإقتضاء ، ولكن بدون خلق مشاكل للسكان المدنيين بأي حال. فهذا الموقف بالذات يساعد ، في اعتقاد الرئيس الروسي، على التوصل الى نتيجة في آخر المطاف.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)