ما الذي ينتظر جورجيا؟

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/48528/

ما هي التطورات المحتملة حول جورجيا في الوقت القريب القادم؟ ما مدى قوة موقف الرئيس الجورجي ساكاشفيلي؟ كيف يمكن تفسير الاتصالات المتسارعة بين المعارضة الجورجية وموسكو؟ لماذا تقوم الولايات المتحدة بايقاف المساعدات العسكرية لجورجيا من جهة بينما تواصل من جهة أخرى تؤكد أن أبواب ناتو ما تزال غير موصدة بالنسبة لجورجيا.

معلومات حول الموضوع:
في اعقاب النزاع المسلح  القوقازي في شهر اغسطس/آب من عام 2008 واعتراف موسكو باستقلال أبخازيا واوسيتيا الجنوبية قطعت جورجيا علاقاتها الدبلوماسية مع روسيا. الا انه تلوح اليوم بوادر رغبة تبليسي في حوار مع موسكو، فيما ترفض روسيا قطعا الدخول في اية مفاوضات مع الرئيس ساكاشفيلي الذي تسبب في العدوان على اوسيتيا الجنوبية، وتقول إن استئناف علاقات حسن الجوار الروسية الجورجية التقليدية على الوجه الأكمل لن يتم الا بعد رحيل القيادة الحالية في جورجيا. ومن جهة اخرى  ترتسم بوضوح ارتباطات روسيا بالمعارضة الجورجية التي زار ممثلوها موسكو اكثر من مرة في الآونة الأخيرة والتقوا بكبار المسؤولين الروس،  بمن فيهم رئيس الوزراء فلاديمير بوتين.
وقد تسببت اتصالات زعماء المعارضة الجورجية مع الحكومة الروسية في انتشار الكثير من الإشاعات عن احتمال تبدل السلطة في جورجيا ومجيء سياسيين اكثر ميلا الى التعاون مع موسكو. وافترضت وسائل اعلام غربية عديدة وبكل صراحة ان تنحية الرئيس الجورجي ميخائيل ساكاشفيلي من منصب الرئاسة بات الآن من مهمات الدرجة الأولى بالنسبة للكرملين. وتتهم السلطات في تبليسي اليوم  المعارضة الجورجية بالتحضير لإنقلاب حكومي من خلال تدخل روسيا . الا ان المعارضة تنفي هذه الإتهامات جملة وتفصيلا. والى ذلك يجمع عدد من السياسيين الجورجيين والكثيرون من المحللين على ان مواقع الرئيس الجورجي الحالي ميخائيل ساكاشفيلي متضعضعة جدا وان مستقبله السياسي لم يعد مضمونا بدعم من داخل البلاد. ويبدو ان ساكاشفيلي لن يبقى في سدة الحكم الا بدعم من واشنطن. لكن امريكا في الحال الحاضر لا تبدي، على الأرجح، رغبة واضحة في إنعاش الرئيس الجورجي الذي منحه الرئيس الروسي دميتري مدفيديف ذات مرة توصيف" الجثة السياسية". ولعل  ساكاشفيلي يتحول الى جثة سياسية بالفعل يوما بعد يوم.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)