خبير مصري: لابد من وجود التكامل بين دول حوض النيل

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/48408/

يعتقد د. سعيد اللاوندي خبير العلاقات السياسية الدولية في صحيفة " الاهرام" الذي استضافه برنامج " حديث اليوم"  ان من الواجب تنسيق العمل واجراء التكامل بين دول حوض النيل من اجل حل مشكلة توزيع مياهه بشكل عادل. وقال الخبير المصري : للأنصاف يجب ان نقرر اكثر من حقيقة في هذا الاتجاه وهو ان افريقيا فعلا كقارة سمراء وكأمتداد جغرافي وامتداد استراتيجي لمصر بقيت في السنوات الاخيرة بعيدة كل البعد عن اتخاذ القرار السياسي .. بدليل اننا دولة افريقية لكن الاعلام المسموع والمقروء لا يهتم الا بحوالي 5 بالمائة فقط من الاهتمام بالقارة السمراء بالرغم من من انه يأتي منها شريان الحياة.. اما دول اوروبا وامريكا التي يأتي منها الاحتلال والانتداب والحملات الصليبية فنحن نهتم بها بمايزيد عن 95 بالمائة... ونحن نعتقد ان هذا اختلال في التوازن .. واختلاف ايضا في الاهتمامات بالدرجة الاولى...

وقال اللاوندي ان الرئيس جمال عبدالناصر كان على حق عندما كتب في         " الميثاق" وحدد عدة دوائر هي الدائرة العربية والدائرة الاسلامية والدائرة الافريقية .. وكان هناك اهتمام شديد جدا بأفريقيا.. وحتى دول عدم الانحياز كان معظمها من دول افريقيا بزعامة مصر ..مع غينيا ودول اخرى كثيرة.. واعتقد ان علينا ان نبني على هذا الجسر القديم .. وحتى مرحلة عبدالناصر لا تزال محفورة في اذهان  الكثيرين .. وخصوصا لدى النخب السياسية في افريقيا .. نحن خاصمنا عبدالناصر في مصر .. لكنني لا أدري لماذا خاصمناه في السياسة الخارجية التي كانت ناجحة بنسبة مائة بالمائة... واعتقد ان هذه المسألة مهمة.. من المهم جدا استدعاؤها من تأريخنا المعاصر لأنها كانت مرحلة ناصعة ويمكن البناء عليها..

وبصدد اتفاقية عنتيبي حول تقاسم مياه النيل قال الخبير المصري ان من الضروري انطلاقا من مبدأ الديمقراطية اعادة النظر في الاتفاقيات السابقة مثل اتفاقية عام 1929 واتفاقية عام 1959 .. ويوجد احساس بضرورة اعادة النظر فيها بشكل جماعي .. لذا فليس من الحنكة ولا من السياسة اطلاقا  نقد اتفاقية عنتيبي كما جرت العادة على لسان بعض السياسيين غير المسئولين.. او الاعلاميين.. ويجب ان يوجد شكل من اشكال التكامل لاسيما بين مصر واثيوبيا ودول المنابع الاخرى..

واشار الخبير المصري الى دور اسرائيل السلبي في قضية مياه النيل حيث ارسلت الوفود الى دول المنابع لغرض التأثير في الدور المصري. ويمارس ليبرمان وزير الخارجية الاسرائيلي دورا كبيرا في هذا العبث الاسرائيلي..اما السبب فهو ان مصر لم تستجب الى طلب اسرائيل بمد انابيب لنقل مياه النيل اليها عبر سيناء .. واسرائيل تضغط على مصر بأوراق كثيرة منها النيل بشكل خاص..

المزيد من التفاصيل في برنامج " حديث اليوم"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)