رئيس بلدية رفح: التجار قاموا ببيع الارض مستغلين حاجة الناس وعدم وجود مأوى

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/48199/

موضوع هذه الحلقة من برنامج "حديث اليوم"هو قرار المحكمة في غزة بازالة التعديات في رفح، وهو موضوع الخلاف بين الناس والبلدية، حيث يستضيف البرنامج عيسى نشار رئيس بلدية رفح.
عن مفهوم التعديات على الاراضي يقول رئيس بلدية رفح ان الاراضي التي هي تحت نفوذ البلدية هي اراضي مختلفة، فمنها ما هو اراضي طابو واملاك حكومية وكذلك اراضي اقساط واخرى اراضي وضع يد من قبل الناس. وكل ارض من تلك الاراضي لها تعامل خاص. فبالنسبة للاراضي نحن نطلب من اي شخص يريد الخدمات من البلدية ان يتوجه الى سلطة الاراضي لاحضار الاوراق الثبوتية لهذه الاراضي ونحن بدورنا نتعامل معه. اما اذا كانت هناك مشكلة فانها تعني انه متعد على ارض حكومية.
ويشير عيسى نشار الى ان الاراضي التي عليها وضع يد، ويورد مثال مشكلة ارض عائلة برهوم، التي "نحن بصددها ، فهذه ارض حكومية وهناك وضع يد لعائلة برهوم عليها. وقد تم عمل تسوية من خلال سلطة الاراضي التي يرأسها ابو الدين، حيث عملوا له تسوية وتم منح الناس 30 دونما طابو و 13 دونما ارض ايجار، على ان يتكفلو برفع يد عائلة برهوم من الاراضي الحكومية".
 ويؤكد ضيف "حديث اليوم" انه بالفعل تم استلام الارض "ولكن للاسف قام التجار واشخاص من عائلة برهوم ببيع الارض لاخرين مستغلين حاجة الناس للارض وللبناء او لعدم وجود مأوى، او لبعض الحالات الانسانية.. وقد قاموا ببيع هذه الارض للكسب غير الشرعي".
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)