في الذاكرةِ عن الحرب

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/46669/

في التقويم الروسي العديدُ من الأعياد التي توصف بالإعياد الشعبية فعلاً. الا ان عيد النصر في 9 من مايو /آيار يحتل مكانة خصوصية بينها. فهو، والحق يقال، "عيد الدموع". خلال الحرب ضد النازيين فجعت كل عائلة بجريح او قتيل او مفقود. ولا تزال تعمل في روسيا حتى اليوم فرق تقفي الأثر والبحث عن جثث  المفقودين والجنود المجهولين. انها تتكون من اشخاص عاديين تولوا هذه المهمة لأسباب شخصية. بعضهم نتيجة لدراسته التاريخ العسكري. وبعضهم لأن احدا من اقربائه وذويه استشهد في الحرب او فقد وضاعت آثاره. إلا ان القاسم المشترك بينهم جميعا هو احترامهم لذكرى الماضي. في ضيافتنا اليوم مكسيم ريتينسكي مدير نادي البحث عن الجنود المجهولين، وفكتور كراساكوف المشرف على المتحف المدرسي، وفاسيلي سكوبرين محارب قديم من فوج الهاونات الخامس والثمانين، واندرية مياسنيكوف من المتحف المركزي للقوات المسلحة، ولودميلا كوكوبا منتجة  فيلم "نحن قادمون من المستقبل"، ودميتري فارشافسكي عضو فريق "فيتياز" الكشفي لتقفي الأثر.

كما يمكنكم الإطلاع على المزيد من التفاصيل حول الحرب الوطنية العظمى والحرب العالمية الثانية في موقعنا

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)