يوم 16 مايو/ايار

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/46465/

1916
في مثل هذا اليوم عام الف وتسعمائة وستة عشر وقعت بريطانيا وفرنسا اتفاقية سايكس-بيكو السرية حول اقتسام ممتلكات الإمبراطورية العثمانية في آسيا. ونصت الإتفاقية على ايجاد عدة مناطق احداها تضم سورية ولبنان وولاية الموصل وجزءا من فلسطين وشرق الأردن. واقترحت تدويل الجزء الآخر من فلسطين. وفي الوقت ذاته وعد الإنجليز الشريف حسين  بتأسيس دولة عربية في هذه الأراضي لقاء مساعدته لهم في الحرب ضد العثمانيين. تم العثور على نص اتفاقية سايكس- بيكو في ارشيف القياصرة بعد ثورة الف وتسعمائة وسبعة عشر في روسيا ونشرته الحكومة السوفيتية في اواخر العام المذكور.

1947
في مثل هذا اليوم، السادس عشر من مايو/ايار عام الف وتسعمائة وسبعة واربعين، عُرض على الشاشة الفيلم السوفيتي "سندريلا" من تمثيل الفنانة يانينا جيمو في الدور الرئيسي. والفيلم قائم على حكاية شارل بيرو المعروفة وحوار مسرحية يفغيني شفارتز المعتمدة على الحكاية نفسها. بعد الحرب العالمية الثانية نهض الإتحاد السوفيتي من تحت الأنقاض وكانت رغبة الجميع في السلام والإستقرار وطيبة القلب شديدة للغاية. وجاء الفيلم ليعكس تلك الطموحات. والى ذلك غدا فيلم "سندريلا" من افضل افلام الحكايات والأساطير، وخصوصا من حيث المؤثرات التقنية الفنية.

1958
في مثل هذا اليوم عام الف وتسعمائة وثمانية وخمسين اختتم جمال عبد الناصر زيارته الى الإتحاد السوفيتي التي استغرقت ثلاثة ايام وحضر خلالها، بصفة ضيف شرف، احتفالا في الساحة الحمراء من على منصة ضريح لينين. واسفرت المحادثات التي اجراها خلال الزيارة في موسكو عن تمتين العلاقات بين البلدين. وساقت تلك الزيارة الدليل على اخفاق محاولات الغرب للهيمنة الكلية على الشرق الأوسط. وتلقى عبد الناصر من خروشوف، على سبيل الهدية، طائرة شخصية ومكائن زراعية ومعدات طبية لمصر.
(اقرأ التفاصيل في تأريخ العلاقات السوفيتية – المصرية)


1966
في مثل هذا اليوم عام الف وتسعمائة وستة وستين اعلن ماو تسي تونغ بدء "الثورة الثقافية" في الصين. فبعد فشل طرق البناء المتسارع للإشتراكية بات ماو تسي تونغ بحاجة الى تقوية مواقعه واستئصال خصومه. وتمكن من تحقيق اهدافه تلك تحت شعار "الثورة الثقافية" التي ألب الشعبَ خلالها على النخبة الحزبية والحكومية، ووفر متنفسا لإمتصاص الإستياء العام من تردي الأوضاع في البلاد.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)