محلل سياسي: المصادقة على معاهدة "ستارت" في الكونغرس الامريكي ستكون أصعب من توقيعها

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/45445/

وقع الرئيسان الروسي دميتري مدفيديف والامريكي باراك اوباما الخميس في العاصمةِ التشيكيةِ براغ، معاهدةً جديدةً لتقليصِ الاسلحةِ الاستراتيجيةِ الهجومية في كلاَ البلدين وقد اشادَ مدفيديف بالمُعاهدة التي قال انها تُحقق التوازنَ بين روسيا والولايات المتحدة، مشددا في الوقت نفسه على ان تنفيذَها مرتبطٌ بعدم تعزيز منظومات الدرع الصاروخية كمّا ونوعا.

وللحديث عن هذا الموضوع استضاف برنامج "حديث اليوم" المحلل السياسي فلاديمير كوزين.

بداية قال ضيف الحلقة أن هذه المعاهدة لها مكانه هامة على الصعيد الجيوسياسي العسكري لأنها سوف تضع اتفاقا يضمن تقليصا في كميات الاسلحة الاستراتيجية الهجومية، ولكن المعاهدة لن تحل المسائل والتحديات الأخرى كالثقافية والانسانية لانها ومنذ البداية موجهة نحو الجانب العسكري فقط.

وأضاف ضيف الحلقة انه ستبدأ عملية التصديق على هذه الوثيقة في برلماني البلدين. وقد تكون هذه العملية أكثر دراماتيكية من العملية الطويلة لصياغة نص هذه المعاهدة نفسها.
ولا يشك كوزين في ان أن مجلس الدوما ومجلس الفدرالية الروسيين سيصدقان على المعاهدة التي شارك في إعدادها الرئيس ديميتري مدفيديف شخصياً. فلذلك، فإن أكثر ما يقلق الجانب الروسي الذي يريد أن تتم عملية التصديق بشكل متزامن، هو كيف ستتم الاجراءات في هذا الصدد في مجلس الشيوخ الأمريكي.
ويقول كوزين ان الديموقراطيين يحتاجون من أجل التصديق على المعاهدة إلى موافقة ثلثي عدد أعضاء المجلس البالغ 100 عضو، أي 67 صوتاً. لكن الديموقراطيين يتحكمون بـ 57 مقعداً فقط في مجلس الشيوخ. بالإضافة إلى عضوين مستقلين من المتعاطفين هما بيرني ساندرس وجوزيف ليبرمان.
ويعتبر كوزين أنه في مثل هذه الحالة سيكون ليس من السهل على الديموقراطيين الحصول على ثمانية أصوات مطلوبة بصورة مباشرة.
المزيد من التفاصيل في حلقة برنامج "حديث اليوم".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)