يوم 21 ابريل/نيسان

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/44876/

1951

في مثل هذا اليوم الحادي والعشرين من نيسان/ابريل عام الف وتسعمائة وواحد وخمسين تأسست اللجنة الأولمبية في الإتحاد السوفيتي. وقوبلت احتمالات مشاركة الرياضيين السوفيت في الألعاب الأولمبية بعدم الإرتياح لدى بعض الأوساط في الغرب.  فقد ارتفعت اصوات تقول إن "الحرب الباردة" وصلت الآن الى الملاعب الرياضية. وعندما شاركت اللجنة الأولمبية السوفيتية بعد اسبوع في جلسة اللجنة الأولمبية الدولية جرت محاولات للحيلولة دون قبولها في الحركة الأولمبية. الا ان الإمتحان الحقيقي للجنة الأولمبية السوفيتية هو تنظيم الدورة الصيفية للألعاب الأولمبية في موسكو عام الف وتسعمائة وثمانين.

1960

في مثل هذا اليوم عام الف وتسعمائة وستين اتخذت البرازيل من مدينة برازيليا عاصمة جديدة لها. وبناء على امر من الرئيس البرازيلي كوبيتشيك شيدت في وسط البرازيل خلال الفترة من عام الف وتسعمائة وسبعة وخمسين حتى عام الف وتسعمائة وستين مدينة جديدة تماما انتقلت اليها عاصمة البلاد. وتقع العاصمة الجديدة على شاطيء بحيرة اصطناعية. وجاء تصميمها العام على يد المهندس المعماري البرازيلي لوسيو كوستا الذي استخدم  بعض ابتكارات المعماري الفرنسي الشهير لوكوربوزيه. تخطيط المدينة غير مألوف. فمن اعالي الجو تلوح شوارعها الرئيسية والأحياء القريبة منها بشكل طائرة متجهة نحو الجنوب الشرقي. الا ان لوسيو كوستا يؤكد انه صمم المدينة بشكل فراشة هائلة. وقد ادرجت مدينة برازيليا ضمن قائمة اليونيسكو للتراث العالمي.

1967

في مثل هذا اليوم عام الف وتسعمائة وسبعة وستين قام الإنقلاب العسكري في اليونان واستلم "العقداء السود" السلطة في اثينا. ففي ساعة مبكرة من صباح ذلك اليوم أفاق اهالي اثينا على زئير الدبابات، فيما بثت الإذاعة نداء العقيد باباندوبولوس الى الشعب اليوناني يعلن فيه عن قيام الثورة في البلاد. الا ان ذلك كان انقلابا حكوميا في الواقع. فأقيم في اليونان نظام دكتاتوري استمر سبعة اعوام. والشيء غير المعتاد ان الدكتاتورية هناك كانت ممثلة ليس في شخصية  زعيم "قوي" واحد ، بل في عدد من كبارالضباط دفعة واحدة. ووصف هؤلاء الضباط الإنقلاب "بثورة الحادي والعشرين من ابريل التي ستنقذ البلاد من الفوضى والخراب"، على حد قولهم. كان ذلك انقلابا ابيض، وكان موقف اهالي اليونان سلبيا حيال قيام الدكتاتورية العسكرية.

1996

في مثل هذا اليوم عام الف وتسعمائة وستة وتسعين قتل رئيس الجمهورية الشيشانية المتمرد جوهر دودايف في الجبال بشرق الشيشان. فقد اصابت مقاتلة روسية سيارته الجيب بصاروخ صوبته اليها وفقا لإشارات هاتف دودايف اثناء إتصاله عبر الأقمار الصناعية. وشارك في تلك العملية مباشرة افراد الإستخبارات العسكرية الروسية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)