وزير الخارجية اللبناني: نحن في حالة حرب مع اسرائيل منذ العام 1948

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/43908/

تتحرك الدبلوماسية اللبنانية نحو عواصم القرار والعواصم المعنية بالشأن اللبناني من اجل تثبيت موقع لبنان على الخارطة الدولية وتجنيبه الصراعات . فهل تؤتى تلك التحركات ثمارها؟ تساؤلات يستضيف برنامج "حديث اليوم" على الشامي للاجابة عليها.
عن امكانية تجنيب لبنان الصراعات الاقليمية الحاصلة في المنطقة يقول وزير خارجية لبنان انه "باختصار نحن في حالة حرب منذ العام 1948 - 1949 مع اسرائيل. فهنالك وقف لاطلاق النار بموجب اتفاقية الهدنة لعام 1949.. ومنذ ذلك الحين (1949) ولحد الان التهديدات الاسرائيلية والاعتداءات الاسرائيلية ما زالت قائمة، حتى قبل مجئ المقاومة الفلسطينية ومنظمة التحرير الفلسطينية في العام 1964".
ويؤكد ضيف "حديث اليوم انه "اذا عدنا الى التأريخ فسنلاحظ انه منذ العام 1949 ولحد 1964 هناك اعتداءات يوميا على لبنان وخروقات يومية عليه الرغم من وجود اتفاقية الهدنة  ووقف اطلاق النار ... ثم بعد ان اتت المقاومة الفلسطينية ودخلنا في حالة صراع مع اسرائيل .. ودخلت الى اول عاصمة عربية سنة 1982 واحتلت لبنان ... وكان قد صدر قرار 425 لعام 1978 يدعو اسرائيل للانسحاب الفوري من لبنان واتت قوات اليونوفيل. فلماذا بقت اسرائيل وما زالت تحتل اراضي لبنانية منذ 1978 وحتى الان؟".
ويشير الدكتور علي الشامي الى انه ومنذ العام 1978 ولحد الان صدرت جملة من القرارات وجميع تلك القرارات التي صدرت هي مبنية على القرار 425، كما انها (اسرائيل) احتلت دولة وكانت تتحجج بموضوع المقاومة الفلسطينية وموضوع منظمة التحرير الفلسطينية ..المقاومة الفلسطينية خرجت سنة 1983 - 1984 ، وحتى في عام 1982 ... لماذا بقيت اسرائيل هناك؟ اذا هنالك اطماع لاسرائيل يجب الانتباه اليها والحذر منها...و "المقاومة والشعب والجيش حملوا السلاح وحملوا الوسائل الدبلوماسية لتحرير ارضهم وانهاء هذا الاحتلال".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)