نائب الامين العام لمنظمة المؤتمر الاسلامي:الوضع في القدس يدل على غياب العدالة وعلى الكيل بمكيالين

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/41399/

أشار السفير عبدالله عليم نائب الامين العام لمنظمة المؤتمر الاسلامي الذي استضافه برنامج "حديث اليوم" الى ان منظمة  المؤتمر الاسلامي هي ثاني اكبر منظمة دولية في العالم بعد هيئة الامم المتحدة، وتقوم بنشاطات في جميع انحاء العالم سواء في الدول المنضمة اليها ام في الدول خارجها. وتتابع المنظمة الاحداث في العالم العربي .. في السودان والصومال وكذلك في افغانستان.. وتحاول المنظمة معالجة مشاكلها.. وايجاد الحلول بالتعاون مع بعض الدول الكبرى المؤثرة في الاحداث السياسية. ويجري التعاون مع روسيا ايضا والتنسيق معها بشأن القضايا الاسلامية العادلة.

نحن في المنظمة عقدنا قبل شهرين مؤتمرا حول القدس، كما عقدنا مؤتمرا دوليا حول الصومال. وطلبنا من الدول ان تساعد الصومال وان تعترف بالحكومة الشرعية فيها. وقرر المؤتمر اعتماد مبلغ 50 مليون دولار لمساعدة الصومال في اعادة البنية التحتية ، وطلبنا من الاتحاد الاوروربي ان يساعد في اعمار البنية التحتية في الصومال.

اما الحديث عن القدس فهو مؤلم ويدل على غياب العدالة والكيل بمكيالين.. لقد حذرت اسرائيل اصحاب الممتلكات في القدس وقامت بهدم المباني واقامت المستوطنات في القدس . وتقوم المنظمة مع الدول المعنية، وعلى رأسها روسيا طبعا ، بالوقوف مع الشعب الفلسطيني والقضية الفلسطينية لأيقاف بناء المستوطنات. وهبت المنظمة للدفاع عن القدس في عام 1969 بعد حريق المسجد الاقصى .. ولا زالت القدس محتلة من قبل اسرائيل. ولا زالت المنظمة تتابع الوضع هناك.

المزيد من التفاصيل في برنامج " حديث اليوم"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)