الرئيس السابق للمركز الدولي للبيانات والتفجيرات النووية: ليس لدينا مفاعلات نووية كبيرة تؤهلنا للدخول الى النادي النووي السلمي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/40560/

ستتناول حلقة هذا اليوم من برنامج "حديث اليوم" متى تظافر الامكانات في مصر حتى تتمكن من دخول النادي النووي السلمي، حيث يستضيف البرنامج الدكتور رشاد القبيصي الرئيس السابق للمركز الدولي للبيانات والتفجيرات النووية بمنظمة الحظر الشامل للتجارب النووية.
في اجابته على سؤال فيما اذا كان الوقت قد حان لان تدخل مصر الى النادي النووي السلمي يتسائل ضيف "حديث اليوم" ما المقصود بالنادي النووي؟ موضحا انه ليس "لدينا مفاعلات نووية كبيرة تؤهلنا للدخول الى ذلك النادي. ولم نجر في الماضي تجارب نووية تؤهلنا لذلك".
ويؤكد الدكتور القبيصي ان "كل ما تحاوله مصر هو اقامة محطة نووية .. والمحطة النووية يلزمها تكنولوجيا كل مصادرها من الخارج في الوقت الحاضر وان كل ما متوفر في مصر هو العنصر البشري .. وكما ارى فان هذا العنصر ما يزال بحاجة الى تدريب، لان الذين كانوا متخصصين ترك معظمهم الخدمة لبلوغهم سن التقاعد وهناك جيل جديد يحتاج للتدريب والتأهيل".
ويرى الدكتور رشاد القبيصي ان العملية ليست بالصعوبة البالغة التي تشكل تحديا، ذلك ان استخدام محطة نووية اصبح امرا في غاية الاهمية ولا مخرج منه وذلك لان "احتياجاتنا لهذه المحطة اصبحت ضرورية وماسة".  
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)